• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

حميد سعيد النيادي في حوار مع «الاتحاد»:

مهرجان الشيخ زايد يؤكد أهمية التراث في وجدان القيادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 نوفمبر 2015

أكد حميد سعيد النيادي، مدير المكتب الخاص لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس اللجنة العليا لمهرجان الشيخ زايد التراثي، أن المهرجان هذا العام سيكون مختلفاً عن المهرجانات السابقة، والذي يعد من أكبر التظاهرات التراثية على أرض الإمارات، ويسعى إلى التأكيد على محورية وأهمية البُعد التراثي في ذهن ووجدان القيادة الرشيدة، ويهدف إلى أن يكون منصة لإحياء التراث المحلي والعالمي. وأضاف النيادي أن المهرجان يشارك فيه 490 عارضاً، ويتوقع أن يجذب عدداً كبيراً من الزوار، يزيد على زوار الدورة الماضية التي زارها 400 ألف شخص، وأضاف النيادي أن المهرجان مفتوح للجمهور مجاناً، وتم توفير كافة الخدمات التي يحتاجها، ويسعى المهرجان لأن يلبي كافة شرائح المجتمع الإماراتي، بما فيه شريحة المقيمين. توجه حميد سعيد النيادي في بداية حواره مع (الاتحاد) بخالص الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على رعايتهم الكريمة لمهرجان الشيخ زايد التراثي. كما توجه بالشكر إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، الذي وضع الخطة الاستراتيجية لمهرجان الشيخ زايد التراثي، وأشرف عليها بشكل شخصي، ووضع الأفكار الأساسية ورسم الخطة الزمنية لتنفيذها والنهج الذي سيتم اتباعه لإطلاق المهرجان، الذي يحمل اسم المغفور له بإذن الله، الأب المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، عرفاناً بالدور المحوري الذي لعبه في الحفاظ على الموروث الإماراتي بصفة خاصة، والتأكيد على احترام التراث الإنساني وتقديره بصفة عامة، مشيراً إلى أن مهرجان الشيخ زايد التراثي يهدف لأن يصبح منصة لإحياء التراث المحلي والعالمي، وهو أحد أكبر التظاهرات التراثية على أرض الإمارات.

أكد النيادي أن المهرجان يسلط الضوء على جهود الأب والقائد المغفور له (بإذن الله) الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة والدور التاريخي الذي لعبه في بناء الوطن، مشيراً إلى أن ذلك لن يوفيه حقه، ولا يمكن لأي حدث أو مهرجان أن يغطي أعمال المؤسس الشيخ زايد بعد كل ما قام به من أجل إماراتنا الحبيبة، مضيفاً أن هذا المهرجان يغطي جزءاً بسيطاً من جوانب مسيرته ومسيرة الدولة الحافلة بالإنجازات، وتكريم الإرث العظيم الذي خلفه المغفور له (بإذن الله) الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والاحتفال بروح الاتحاد بمناسبة اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، واحترام القيم الأساسية للشعب الإماراتي، وتعزيز فهمها، وعرض التقاليد والتراث والثقافة الإماراتية ومدى تنوعها بطريقة تثقيفية تعليمية، وتعزيز الشعور بالفخر بين جميع المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى إقامة مهرجان ثقافي عالمي قادر على استقطاب كل فئات الجمهور من المواطنين والمقيمين.

وقال النيادي، إن مهرجان الشيخ زايد التراثي يستهدف تسليط الضوء على الإرث الإماراتي، واستعراض ومضات من تراث الإمارات ومختلف البلدان المشاركة عبر طرق تثقيفية وترفيهية تفاعلية، بحيث يتولد شعور بالفخر بين جميع المواطنين والمقيمين في الإمارات العربية المتحدة.

ماذا يتضمن المهرجان من فعاليات لهذا العام؟

وعن الفعاليات التي يقدمها المهرجان هذا العام قال نائب رئيس اللجنة العليا لمهرجان الشيخ زايد التراثي، إن المهرجان يقدم مجموعة كبيرة من الفعاليات والمعارض والأنشطة التراثية التي تناسب مختلف الأعمار، مثل واحة التراث، معرض زايد والخيل، معرض هجن الرئاسة، معرض السلوقي العربي، معرض الصقور، والحفلات الفنية والعروض الفلكلورية والأهازيج الشعبية وعروض الألعاب النارية والمسابقات اليومية، بالإضافة إلى الكثير من الفعاليات الأخرى، مثل زيارة الأحياء التراثية، والتي تتنوع بين الإماراتي، والسعودي، والبحريني، والعُماني، والمصري، والمغربي، والكازاخستاني، والبوسني، والأفغاني، والتي تشكل إضافة تراثية متميزة تثري المخزون التراثي والمعرفي لدى الجمهور.

كما سيتم تنظيم معرض للتمور لهذا العام، ويحمل المعرض شعار «تمورنا.. تراثنا» الذي تنفذه اللجنة بمشاركة «الفوعة للتمور»، والذي يمكن التعرف من خلاله على أنواع التمور وزراعتها وصناعتها بوسائل تفاعلية متطورة، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة لزيارة ساحة ألعاب زمان أول، المخصصة للأطفال، والتي تتمثل في قرية المغامرات التي تضم مجموعة كبيرة من الألعاب التقليدية التي اعتاد أن يلعبها الصغار في المجتمع الإماراتي وتشمل الألعاب القديمة، مثل «عربانة الحديد» و«سيارة اليريد»، و«المنقلة» و«المريحانة» وألعاب متنوعة وورش صناعة القوارب، وغيرها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض