• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

برعاية خليفة.. نائب رئيس الدولة يفتتح دور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي الـ 16 للمجلس الوطني

محمد بن راشد: إماراتنا أصبحت أكثر قـوة وتلاحماً وطنياً بين الشعب والقيادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 نوفمبر 2015

أبوظبي(وام) افتتح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، دور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي السادس عشر للمجلس الوطني الاتحادي في مقر المجلس بالعاصمة أبوظبي، وذلك تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله. حضر مراسم الافتتاح، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وصاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، وصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة. وجرت لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لدى وصوله ساحة المجلس المراسم الرسمية المعتادة حيث عزفت ثلة من حرس الشرف السلام الوطني، ثم قام سموه باستعراض الحرس. وألقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم كلمة الافتتاح الرسمي للدور الانعقادي العادي الأول للفصل التشريعي الـ 16 قال فيها: «بسم الله وتوفيقه افتتحنا اليوم الجلسة ونهنيء شعبنا وقيادته بهذه المناسبة، وندعو الله العلي القدير أن يوفقكم إخواني أعضاء المجلس الوطني الاتحادي لترسيخ بناء وأسس الاتحاد الذي أرسى قواعده الشيخ زايد، طيب الله ثراه، وإخوانه الحكام المؤسسون». وأكد سموه «أن انعقاد المجلس اليوم يأتي في ظروف وتحديات أصبحت فيها دولتنا أكثر قوة وتلاحماً وطنياً بين الشعب والقيادة، ونوه سموه ببطولات قواتنا المسلحة التي ترفع رايات العز والمجد بانتصاراتها وإنجازاتها الوطنية والقومية». ودعا سموه أعضاء المجلس الوطني إلى أن يكونوا همزة وصل بين حكومته والمواطنين على امتداد مساحة الوطن، مؤكداً سموه أن دولتنا الحبيبة تحافظ على مكتسباتها الوطنية بفضل تضحيات أبنائها في قواتنا المسلحة الباسلة. ودعاهم إلى أن يلتزموا بواجباتهم الوطنية وخدمة وطنهم ومجتمعهم أمام الله تعالى، ثم أمام الشعب. واختتم سموه كلمته بالدعاء إلى الله عز وجل أن يوفق الجميع في خدمة الوطن، ويحمي دولتنا من كل شر ومكروه. كما حضر المراسم، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، وسمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، وسمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين. وحضر الافتتاح، سمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، ومعالي أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي، إضافة إلى عدد من الشيوخ والمعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين. وكانت الجلسة قد بدأت بتلاوة مرسوم الانعقاد، ثم ألقى ماجد حمد الشامسي عضو المجلس الوطني الاتحادي - الأكبر سنا بين الأعضاء - كلمة أكد خلالها التزام المجلس الوطني الاتحادي بالتوجيهات السامية لقيادتنا الرشيدة من أجل تفعيل دور المجلس، بما يحقق رسالته الوطنية في خدمة الوطن والمواطن. والتقطت في ختام الجلسة الافتتاحية الصور التذكارية لصاحب السمو نائب رئيس الدولة وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات مع أعضاء المجلس الوطني الاتحادي الجدد. وغادر سموه والحضور قاعة زايد حيث انعقدت الجلسة الافتتاحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض