• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

سيندي شيهان تنتقد بوش وتتهم الديمقراطيين بـ الخيانة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 أبريل 2007

كروفورد (الولايات المتحدة) - ا ف ب: دعت سيندي شيهان المعارضة بشدة للحرب في العراق الرئيس الأميركي جورج بوش الى ''وقف هذا الجنون'' في إشارة الى هذه الحرب واتهمت خصومه الديموقراطيين بـ''خيانة'' مناصريهم من مناهضي الحرب. وقادت شيهان التي قتل ابنها الجندي كايسي في العراق في ،2004 عشرات المحتجين الى حاجز أمني قرب مزرعة بوش في تكساس لاقامة معسكر مؤقت وتلاوة اسماء عدد من الجنود الأميركيين الذين قتلوا في العراق. وصرحت للصحافيين بقولها ''رسالتنا هي اليوم هو الجمعة العظيمة عندما قتلت الامبراطورية الرومانية المسيح الذي قام يوم الاحد وعاد الى الحياة. الا ان احباءنا لن يعودوا'' من العراق . واضافت ان المحتجين سيقولون لبوش ''أوقف هذا الجنون الذي يصيب عائلاتنا''. وانتقدت شيهان الديموقراطيين الذين استفادوا من الغضب الشعبي من الحرب في العراق للفوز في الانتخابات التشريعية والسيطرة على الكونجرس. واضافت ''لقد وصلوا (الديموقراطيون) الى هناك، وخانوا القاعدة الشعبية التي وضعتهم في ذلك المكان''، مؤكدة ''لا يمكننا الاعتماد على الديموقراطيين''.

ويخوض الديموقراطيون صراعا مريرا مع بوش حول قرار يربط بين تمويل الحرب ووضع جدول زمني لانسحاب القوات الأميركية من العراق في .2008 وقالت شيهان ''ان الموعد الزمني هو الآن وليس بعد 18 شهرا او عامين او اي موعد يناسبهم''.