• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

يكشف أسرار الشعاب ومحار اللؤلؤ

«أبوظبي للعلوم» يغوص في أعماق البحار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 نوفمبر 2015

نسرين درزي (أبوظبي)

يضيء مهرجان أبوظبي للعلوم على عالم البحار وأسرارها ضمن دورته الخامسة، بحديقة المشرف المركزية بالعاصمة حتى 22 من الجاري. وبمجرد دخول القاعة الزرقاء بلون المحيطات يشعر الزائر أنه يغوص فعلاً في بحر من المعلومات التي لم يعرفها إليها من قبل.

وتأتي هذه الفاعلية ضمن قائمة من الفقرات التثقيفية التي يحرص «أبوظبي للعلوم» سنوياً على نشرها في صفوف الجيل الجديد، وهنا يتردد الأطفال لاستكشاف خبايا علمية من المممتع مشاهدتها بالعين المجردة.

وبحسب المرشد عبدالله سيف، فإن عالم البحار يستهوي الكثيرين، وقال إن أهم ما يستعرضه المهرجان في هذا المجال، حياة السلطعون الذي يعيش غالباً حول الشعاب المرجانية حيث يوجد الكثير من الغذاء والحماية من الحيوانات المفترسة، ويقتات السلطعون على الأسماك الصغيرة والطحالب والأعشاب البحرية.

وذكرت المرشدة نورة خالد أن محار اللؤلؤ من المواضيع اللطيفة في «عالم البحار»، وهي كائنات رخوة الجسد ذات قوقعة صلبة لحماية الجسم الدقيق، يوجد داخلها طبقة لامعة صلبة تسمى أم اللؤلؤ.

واعتبر الطفل عمر الشيخ أن أكثر ما لفت نظره في قاعة البحار، نجوم البحر الوسادة، وهي تضم 5 أذرع قصيرة، ومتعدد الألوان، وتتغذى على المرجان.

ويجمع المهرجان بين التجارب التعليمية والترفيهية لكل الفئات العمرية عبر ورش عمل ومعروضات تفاعلية وعروض شيقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا