• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

حلي إحسان ... تدوِّخ رؤوس الحسان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 أبريل 2007

القاهرة - ماجدة محيي الدين:

إحسان ندا من أهم فناني صياغة الحلي اليدوية في العالم العربي، قدمت مؤخراً تشكيلتها الجديدة لعام ،2007 لعشاق الفن الاصيل والمصاغ المتفرد. وجاء انتاجها ثرياً من حيث الكم الى جانب ثرائه المعتاد في الأفكار والقدرات الابتكارية.

تتميز إبداعات إحسان ندا بقدراتها على تطويع المعدن سواء الذهب أو الفضة لتقدم أشكالا مبتكرة من التصميمات لقطع الحلي المختلفة. ومن ضمن التشكيلة الجديدة مجموعات متكاملة من المصاغ منها: أطقم الكوليه والقرط والخاتم والسوار والبروش وميدالية المفاتيح والمسبحة، ومجموعة خاصة من المصاغ للرجال من الفضة مثل حلي أساور القمصان ودبوس ربطة العنق والميداليات المطعمة بالعقيق أو الفيروز.

إبداع لا ينضب

وتؤكد إحسان أنها أسيرة لمملكة النباتات والطيور منذ سنوات بعيدة، وبمرور الزمن ترسخ عشقها لهذا العالم الذي لا ينضب، واستوحت منه مئات الافكار ونفذتها بالمعدن الصلب لتخرج قطعا ناعمة من الحلي اليدوية.

وتقول: ''هوايتي في جمع الاحجار الكريمة ومعرفة خصائصها وصفاتها جزء من تركيبتي، وكل يوم تظهر أنواع جديدة من الاشجار والنباتات في كل بلاد الدنيا. والفنان تلتقط عينه كل جميل، والزهور تمنح ''المصاغ'' روحا من الاشراق. أما مملكة الطيور فإن تأملاتي لها جعلتني أبتكر تقنيات جديدة أصوغ من خلالها أفكاري وخواطري الفنية. ومجموعتي للعام 2007 ، قدمت فيها أشكالا جديدة من الطيور تزاوج فيها الذهب مع الفضة''. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال