• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

لونجو:دروس المباراة الأولى حاضرة في عقولنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 يناير 2015

سيدني (الاتحاد)

خرج اللاعب الأسترالي ماسيمو لونجو من فندق الإقامة مرتديا قميصاً أبيض وبنطلوناً قصيراً في محاولة للتنكر، حيث قضى بعض الوقت خارج فندق الإقامة بعد الساعة الثانية ظهراً، وربما يكون ذلك منحه من المدرب بوستيكوجلو بقضاء ساعة ترفيه.

وحث لونجو نجم منتخب أستراليا زملاءه في المنتخب بضرورة الإبقاء على تركيزهم قبل المباراة النهائية لكأس آسيا 2015 أمام منتخب كوريا الجنوبية غداً، وكان لونجو الذي يلعب مع نادي سيوندون تاون في دوري الدرجة الثالثة الإنجليزي بشكل رئيسي، أسهم بشكل واضح في وصول منتخب بلاده إلى المباراة النهائية، خاصة أنه حاز مرتين على جائزة أفضل لاعب في المباراة التي تقدمها شركة سامسونج.

وبعد أن احتل المنتخب الأسترالي المركز الثاني في المجموعة الأولى خلف المتصدر منتخب كوريا الجنوبية، تمكن من تحقيق الفوز على الصين 2– صفر في الدور ربع النهائي، قبل أن ينجح في تجاوز الأبيض الإماراتي أيضاً بهدفين في الدور نصف النهائي يوم الثلاثاء، ليواجه المنتخب الأسترالي مرة ثانية منافسه الكوري الجنوبي الموهوب تحت قيادة المدرب الألماني أوليه شتيليكه في المباراة النهائية غداً. وقال لونجو البالغ 22 عاماً، والذي سجل أول أهدافه الدولية أمام الكويت في الدور الأول: منذ تجمعنا في المنتخب قبل ستة شهور أو أكثر كان هدفنا الرئيسي التركيز على الفوز ببطولة كأس آسيا، والشيء الأهم بالنسبة لنا حالياً هو أن اللقاء النهائي سيكون أمام منتخب كوريا الجنوبية، ونحن على يقين أننا إذا لعبنا بشكل جيد في هذا اللقاء فإن النتيجة ستكون في مصلحتنا. وتابع: شاهدنا التهديدات المباشرة لمنتخب كوريا الجنوبية على مرمى منتخبنا في المباراة الأولى، لكننا تعلمنا من الأخطاء التي وقعنا فيها، وهدفنا تسريع «رتم» اللعب وزيادة الانضباط في المباراة النهائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا