• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تتكفل بنفقات عرس جماعي بالبحرين لـ 860 شاباً وفتاة

«خليفة الإنسانية» تجهز مساعدات المرحلة الثانية من إغاثة طاجيكستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 مارس 2016

دوشانبيه (وام)

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتقديم الإغاثة للمناطق المتأثرة جراء الزلازل والفيضانات الأخيرة التي اجتاحت جمهورية طاجيكستان، تواصل مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية جهودها في تجهيز مساعدات المرحلة الثانية من البرنامج الإغاثي لطاجيكستان بعد أن سيرت على مدى اليومين الماضيين قافلة مساعدات برية قوامها 95 شاحنة من العاصمة دوشانبيه إلى ولاية بادخشان غرب العاصمة على بعد 700 كيلومتر وهي تحمل مئات الأطنان من مواد البناء والمعدات الثقيلة والمواد الإغاثية المتنوعة.

وقال مصدر مسؤول في المؤسسة إن المرحلة الأولى من البرنامج الإغاثي لطاجيكستان تلبي احتياجات المستهدفين والمناطق المتأثرة بالفيضانات والزلازل بالتنسيق مع هيئة الطوارئ والتموين في جمهورية طاجيكستان، موضحاً أن فريقاً من المؤسسة أشرف على شراء المواد والاحتياجات الإنسانية من السوق المحلي وتحريكها تباعا إلى المناطق المتأثرة منها ولاية ختلان على بعد 350 كيلومتراً وسقد على بعد 300 كيلومتر شمال العاصمة وولاية بادخشان غرب العاصمة، ويشرف الفريق على توزيعها بالتنسيق مع هيئة الطوارئ والتموين في الحكومة الطاجيكية.

وثمن مسؤولون في الحكومة الطاجيكية مواقف دولة الإمارات العربية المتحدة الإنسانية المشرفة ودورها الفعال والإيجابي وقت الأزمات والكوارث والصراعات في العالم والتي تجسد معاني التضامن الإنساني.وعبر المتضررون عن شكرهم وتقديرهم لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.

إلى ذلك، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تتكفل مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وللسنة الخامسة على التوالي بنفقات عرس جماعي يقام غداً في العاصمة البحرينية المنامة، بالتعاون مع جمعية الرفاع الخيرية يضم 860 شاباً وفتاة من مملكة البحرين الشقيقة.

وقال مصدر مسؤول في مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية: إن هذا العرس الجماعي في مملكة البحرين الشقيقة يأتي تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة بدعم الزواج الجماعي وتيسير الزواج على الشباب.

من جانبهم، أشاد العرسان بمبادرة مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ورعايتها العرس الجماعي الذي ساهم في التخفيف من تكاليف الزواج، وتوفير الدعم لتأسيس أسر متماسكة، مؤكدين عمق العلاقات الإماراتية البحرينية الراسخة والثابتة في تعزيز دور الشراكة الخليجية في المشاريع الإنمائية والاجتماعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض