• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اطلع على آلية العمل في ميناء أحمد بن راشد

الكعبي يزور جمارك أم القيوين لتعزيز التعاون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قام معالي المفوض علي محمد صبيح الكعبي، رئيس الهيئة الاتحادية للجمارك أمس، بزيارة جمارك أم القيوين، يرافقه محمد جمعة بوعصيبة، مدير عام الهيئة، وكان في استقباله سلطان سعيد سلطان آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في أم القيوين وموظفو الدائرة.

تم خلال الزيارة بحث سبل وآليات تعزيز التعاون المشترك، ودور جمارك أم القيوين في الارتقاء بالعمل الجمركي في الدولة إلى أعلى المستويات العالمية، في ظل الصلاحيات التي منحها القانون رقم 8 لسنة 2015 للهيئة الاتحادية للجمارك، في مجال الرقابة والتدقيق والتفتيش وتيسير حركة التجارة. وقال الكعبي إن الزيارة تأتي في سياق رغبة الهيئة في التعرف على واقع العمل الجمركي في المنافذ المختلفة، وتحديد التحديات التي تواجه رجال الجمارك خلال تأديتهم لعملهم، والمعوقات التي تحول دون الاستفادة القصوى من الإمكانيات المتاحة في دعم المنظومة الأمنية للدولة وزيادة حركة التجارة مع العالم الخارجي.

وأشار إلى أن الزيارة تعكس حرص الإدارة العليا للهيئة على التواصل المباشر مع إدارات الجمارك المحلية، والتعرف على المراحل التنفيذية للعملية الجمركية، وتحديد متطلبات التطوير والتحسين، تمهيداً لوضع الخطط التطويرية وتقديم الدعم والمساندة في مجال التدريب وتحسين أداء الإدارات المختلفة.

واطلع خلال الزيارة على تطور العمل الجمركي ومستويات الأداء في جمارك أم القيوين وأوجه التعاون والتنسيق مع مختلف الجهات المعنية، كما تم استعراض الجهود المبذولة من قبل الهيئة الاتحادية للجمارك للارتقاء بالعمل الجمركي داخل الدولة بما يحقق حماية المجتمع وتيسير التجارة.

وقام وفد الهيئة الاتحادية للجمارك بجولة ميدانية داخل ميناء أحمد بن راشد، للتعرف على آلية العمل في مرافق الميناء المختلفة، والوقوف على الخطط التطويرية التي تقوم بها جمارك أم القيوين لرفع كفاءة الميناء في النواحي الأمنية والجمركية والتجارية.

وناقش الطرفان خلال الزيارة أوجه التعاون والتنسيق لتطوير العمل الجمركي بالتشاور مع مختلف الجهات المعنية، كما تم استعراض الجهود المبذولة من قبل الهيئة الاتحادية للجمارك للارتقاء بالعمل الجمركي داخل الدولة بما يحقق حماية المجتمع وتيسير التجارة.

ولفت معالي المفوض رئيس الهيئة إلى أن جمارك أم القيوين تعلب دوراً مهماً في تعزيز حركة التجارة غير النفطية وتجارة المناطق الحرة لدولة الإمارات العربية المتحدة مع العالم الخارجي، موضحاً أن حجم التجارة غير النفطية، بشقيها المباشرة صوتجارة المناطق الحرة، الواردة أو الصادرة عبر المنافذ الجمركية لإمارة أم القيوين بلغ 2,9 مليار درهم خلال الفترة من 2010 إلى 2014.

وأعرب سلطان سعيد سلطان آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في أم القيوين، عن رغبة المؤسسة في توسيع دائرة التعاون والتنسيق مع الهيئة الاتحادية للجمارك في ظل الصلاحيات الممنوحة لها في القانون الجديد، بما يساهم في رفع مستوى الأداء الأمني والجمركي في ميناء أحمد بن راشد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا