• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

مركز دبي للسلع يطلق بورصة للؤلؤ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 أبريل 2007

دبي - الاتحاد: أطلق ''مركز دبي للسلع المتعددة'' أمس ''بورصة دبي للؤلؤ'' (DPE)، كمنصة حصرية لتداول اللؤلؤ، وذلك في إطار جهوده الرامية إلى توسيع قطاع السلع الثمينة، وإحياء المكانة التاريخية لدولة الإمارات، كوجهة رائدة في مجال تجارة وغوص اللؤلؤ.

وتعمل ''بورصة دبي للؤلؤ''، التي تقام تحت إشراف قسم الألماس والأحجار الكريمة في مركز دبي للسلع المتعددة، بمثابة منصة لتداول اللؤلؤ من مختلف أنحاء العالم، إلى جانب توفير تسهيلات لإقامة مزادات اللؤلؤ.

وقال أحمد بن سليم المدير التنفيذي للعمليات في ''مركز دبي للسلع المتعددة'': ''شهد قطاع اللؤلؤ الخام الذي يقدر حجمه بمليار دولار (3,67 مليار درهم )، انتعاشاً كبيراً منذ عام .2005 كما تشهد أسعار اللؤلؤ حركة متصاعدة بالرغم من ارتفاع حجم الإنتاج العالمي بنسبة 23,6% إلى نحو 1552 طناً في .2005 فاللآلئ هي أحد المكونات الرئيسية المستخدمة في صياغة المجوهرات، ويتراوح السعر الاستهلاكي لحبة اللؤلؤ بين 50 دولاراً و50 ألف دولار''.

وأضاف: ''مع تأسيس ''بوصة دبي للؤلؤ''، يوفر ''مركز دبي للسلع المتعددة'' الآن بنية تحتية متكاملة تتيح للأعضاء تداول جميع أنواع السلع الثمينة''.

من جهته، قال توفيق فرح المدير التنفيذي للألماس والأحجار الكريمة في ''مركز دبي للسلع المتعددة'': ''رغم أن مزارع إنتاج اللؤلؤ منتشرة في اليابان والصين وإندونيسيا، وماينمار، وتاهيتي، واستراليا، وبولينيزيا الفرنسية، فإن تداولات ومزادات اللؤلؤ تجرى بشكل رئيسي في هونج كونج. ويتسم غوص اللؤلؤ، الذي يعد من أقدم المهن، بأهمية تراثية خاصة في دولة الإمارات والمنطقة عموماً. ومن هنا، فإن ''مركز دبي للسلع المتعددة'' متحمس لإعادة إحياء تجارة اللؤلؤ وترسيخ مكانتها التاريخية''.

وأضاف: ''باعتبارها مركزاً عالمياً لتجارة الذهب والألماس، فضلاً عن موقعها الاستراتيجي وبنيتها التحتية المتطورة، والتزامها بالمعايير الدولية وتطبيق أفضل الممارسات العالمية في هذا القطاع، ناهيك عن المشاريع المرتقبة في مجال تجارة اللؤلؤ، توفر دبي للتجار العديد من المزايا الفريدة. ومهمتنا هي أن نجعل ''بورصة دبي للؤلؤ''، منصة تداول عالمية المستوى تدعم صناعة اللؤلؤ''. وتعمل ''بورصة دبي للؤلؤ'' على تسهيل تجارة اللؤلؤ من خلال منصة متكاملة، كما أنها تتيح تأسيس علاقات مهنية وطيدة مع اللاعبين الرئيسيين في قطاع اللؤلؤ والأحجار الكريمة والألماس. ويضاف إلى ذلك، أن البورصة ستوفر خدمات تصنيف اللؤلؤ من خلال شراكتها مع ''مختبر اللؤلؤ'' في البحرين. وستكون عضوية ''بورصة دبي للؤلؤ'' محدودة، حيث ستعطى الأولوية للشركات المرخصة من ''مركز دبي للسلع المتعددة''. وباستطاعة أعضاء ''نادي دبي للجواهر'' تداول اللؤلؤ من خلال صالة التداول الآمن في ''مركز دبي لتوثيق الأحجار الكريمة'' الحاصل على شهادة الايزو، أو من خلال الإنترنت بالتعاون مع شركة ''بوليجون''(Polygon DMCC)، المشروع المشترك مع مركز دبي للسلع المتعددة، والذي يعد أضخم سوق للتجارة الإلكترونية بين الشركات في قطاع المجوهرات. وتساهم ''بوليجون'' (Polygon DMCC) التي تم تأسيسها لدعم قطاع المجوهرات والأحجار الكريمة حصراً، في تسهيل التواصل بين المزودين والمشترين حول العالم، كما ستعمل الشركة عن كثب مع ''بورصة دبي للؤلؤ'' لتوفير وسيلة إلكترونية تسهل تداول اللؤلؤ، من أجل تعزيز وتطوير قطاع تجارة اللؤلؤ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال