• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

جماهير البارسا تنتظر ظهور نجوم الثلاثية التاريخية في الكلاسيكو

الكتالوني يهدد الملكي بسلاح 6/ 6

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 نوفمبر 2015

محمد حامد (دبي)

ارتفعت حمى الاهتمام بكلاسيكو الريال والبارسا الذي يقام السبت المقبل في البرنابيو معقل الفريق الملكي، في إطار مباريات المرحلة الـ 12 للدوري الإسباني، وعلى الرغم من طغيان الهاجس الأمني على إثر أحداث باريس، وإلغاء مباراة بلجيكا وإسبانيا في القارة العجوز، وتواصل تصفيات أميركا الجنوبية للتأهل لمونديال روسيا 2018، وغيرها من الأحداث، إلا أن كلاسيكو الريال والبارسا اخترق هذه الأحداث وغيرها ليطل مبكراً استجابة للاهتمام الجماهيري بالموقعة المنتظرة.

وكالعادة تعزف الصحافة المدريدية على وترها الخاص، فيما تسير الصحف الكتالونية في طريق مختلف، كل وفق رؤيته التي تحقق مصلحة الفريق الذي يسانده، فقد أشارت صحيفة «سبورت» الكتالونية إلى أن ليونيل ميسي الذي عاد للتدريبات بقوة لن تكون مشاركته أو عدم دخوله تشكيلة البارسا الأساسية للكلاسيكو مشكلة كبيرة للمدرب لويس إنريكي، في إشارة إلى أن ميسي عائد من الإصابة، ولا يمكن إلقاء اللوم على إنريكي في حال قرر عدم إقحام «ليو» في تشكيلة البارسا، كما أن أحداً لا يمكنه سؤال المدير الفني للفريق الكتالوني عن مبررات الدفع به في حال فعل ذلك، حيث يظل ميسي ملهماً وإن لم يصل إلى الجاهزية الكاملة.

ويمكن القول: إن تناغم نيمار ولويس سواريز، وقدرتهما على تعويض غياب ميسي بصورة مقنعة، سيكون أمراً إيجابياً لإنريكي، فهو لن يشعر بالحيرة في قرار الدفع بميسي، نظراً لاستقرار الفريق وقدرته على تحقيق الانتصارات في غيابه، فقد تمكن نيمار وسواريز من تسجيل 16 هدفاً في 6 مباريات بالليجا وصناعة 5 أهداف في فترة غياب النجم الأرجنتيني.

وتصدر برشلونة جدول ترتيب الليجا برصيد 27 نقطة من 11 مباراة بفارق 3 نقاط عن الريال، فضلاً عن صدارة نيمار وسواريز لقائمة الهدافين بالمسابقة على حساب كريستيانو رونالدو وغيره من النجوم، حيث يملك نيمار في رصيده 11 هدفاً، وبلغ رصيد سواريز 9 أهداف، فيما توقف اكتفى رونالدو بتسجيل 8 أهداف حتى الآن.

بالعودة إلى التشكيلة المتوقعة للبارسا في كلاسيكو السبت، فقد كان لصحيفة «ماركا» رؤيتها التحليلية والإحصائية الخاصة، فقد أشارت إلى أن برشلونة خاض 19 مباراة منذ بداية الموسم دون أن يعثر على التشكيلة التي واجهت اليوفي نهائي دوري الأبطال في 6 يونيو الماضي، وهي التشكيلة المثالية التي جلبت للبارسا مجداً تاريخياً بحصوله على الثلاثية الثانية في غضون 6 أعوام «الليجا وكأس الملك والشامبيونزليج». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا