• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

في محاضرة باتحاد الكتّاب

المزروعي.. «الخروفة» في سيرة ذاتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 نوفمبر 2015

فاطمة عطفة (أبوظبي)

قدمت الكاتبة الإماراتية مريم سلطان المزروعي أول أمس، محاضرة بعنوان: «الحكاية الشعبية في الموروث الإماراتي» في الأمسية التي نظمها اتحاد كتاب وأدباء الإمارات في أبوظبي، وتحدث في مستهلها الشاعر محمد نور الدين الذي قدم لمحة عن سيرة الكاتبة.

عرفت المزروعي الحكاية الشعبية قائلة: «هي اشتقاق من كلمة حكي، وهو ترجمة لتجربة أو حدث ما». وانتقلت إلى موضوع الحكاية الشعبية، التي يقال لها «خروفة وجمعها خراريف»، مبينة أنها درجت باللغة المحلية، ومن هنا جاءت سهولتها وإمتاعها.

وشرحت الكاتبة تنوع مواضيع السرد قائلة: «منها ما هو يلمح للمعتقدات الدينية، وهناك حكايات عن المهن والحرف والصناعات المحلية، أو الفنون التقليدية الشعبية، مشيرة إلى تنوع اللهجات المحلية في الحكاية مثل لهجة أهل المدن، والبدو في الصحراء، ولهجة المزارعين في الريف، إضافة إلى لهجة أهل الجبل، جميعها تتحدث عن البطولات، والشجاعة، ومغامرات الخير والشر، وقصص الأمانة والشرف».

واستعرضت المزروعي عدداً من أسماء «الخراريف» المتداولة في الإمارات، وذكرت بعض الباحثين الذين تناولوا الحكاية الشعبية في كتاباتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا