• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

عيسى علي: الكأس ليست نهاية المشوار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 أبريل 2007

كان عيسي علي هو أحد نجوم المباراة النهائية بجهده الكبير في وسط الملعب ودوره في المهم في تكوين حائط صد دفاعي أمام الخط الخلفي لفريقه.

وأكد عيسى أن اللاعبين توجوا جهدهم الكبير بالفوز باللقب الغالي بعد غياب طويل، وأن اللاعبين نجحوا في تسجيل أسمائهم في سجل التاريخ بعد فوزهم الكبير على العين في المباراة النهائية.

وأضاف نجم وسط الوصل أن المباراة كانت صعبة جدا على الفريقين، وأن الوصل نجح في هز الشباك مبكرا بعد البداية الحذرة ليصبح اللعب مفتوحا، مضيفا أن الوصل بقي متماسكا كعادته بعد هدف التعادل ولم يتأثر اللاعبون ونجح الفريق في تسجيل الهدف الثاني عن طريق أندرسون في وقت مهم مع نهاية النصف الأول.

وأكد عيسى على أن الهدف الثالث جاء في وقت مناسب، حيث زادت ثقة اللاعبين في قدرتهم على العودة بالكأس الغالية إلى زعبيل.

وأوضح أن لاعبي الوصل نجحوا في ممارسة الضغط على لاعبي العين في كل مكان في الملعب، وتم تضييق المساحات أمامهم في كل مكان فكانت مهمتهم صعبة للغاية في الوصول إلى مرمانا.

وأشار إلى أنه كان من الصعب أن تضيع البطولة من الوصل بعد أن وصل اللاعبون إلى المباراة النهائية، مؤكدا أن الجميع كان لديهم ثقة في الفوز في ظل التركيز الكبير من جميع اللاعبين قبل المباراة.

وأكد على أن الفوز بالكأس لا يعني نهاية المشوار بالنسبة للوصل، حيث إن هناك إصرار من اللاعبين على مواصلة الجهد والعطاء من أجل الفوز بالدوري وتحقيق الثنائية التاريخية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال