• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

علموا العالم

إبراهيم سمك.. رائد الطاقة المتجددة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 يناير 2015

أبوظبي أبوظبي

أبوظبي (الاتحاد)

العالم المصري إبراهيم سمك، من مواليد 1948 بالأقصر في صعيد مصر، درس الهندسة بجامعة أسيوط، وتخرج فيها عام 1962، وهو أحد رواد قطاع الطاقة النظيفة فى الاتحاد الأوروبي، ورئيس المجلس الأوروبي للطاقة المتجددة لفترتين على التوالي، ويشرف الآن على مشروع تصدير الطاقة الشمسية من شمال أفريقيا إلى أوروبا، وهو حالياً أحد أعضاء المجلس الاستشاري العلمي للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

هاجر إلى ألمانيا سنة 1976، وأنشأ شركة هندسية صغيرة في «شتوتجارت»، ومنذ 12 عاماً اتجهت الشركة للاستثمار في مجال الطاقة الشمسية، وأنجزت بحثا استغرق عامين لتطوير نظام لإنارة الشوارع الألمانية، نجح من خلاله في اختراع اللمبة الذكية «فوتو فليتك» والتي تخزن الطاقة الشمسية نهاراً وتستهلكها ليلاً، حيث يمكنها العمل لمدة خمسة أيام من دون إعادة شحن، وهي أقصى مدة لا تشرق فيها الشمس بألمانيا، ويعتمد هذا النظام على الحركة في الشارع، حيث تنطفئ المصابيح أوتوماتيكياً في حال عدم وجود حركة في مجال ثلاثمئة متر، كما أنها مزودة بخاصية تخفيف الإضاءة إذا اقترب منها جسم متحرك على مسافة 40 مترا. نجح في تنفيذ أطول شارع مضاء بالطاقة الشمسية في ألمانيا عام 1993، وأدخل الطاقة الشمسية في 150 بلدية وجميع الطرق هناك، وكذلك المباني الألمانية ومنها ثكنات الجيش الأميركي بشتوتجارت، ومطار شتوتجارت، ومصنع مرسيدس، ومبنى البرلمان الألماني.

عمل رئيس الرابطة الأوروبية للصناعة الكهروضوئية من 1999 إلى 2003، وحصل على أوسمة وجوائز، تقديراً لدوره في مجال الطاقة الشمسية، مثل الوسام الاتحادي الألماني عام 2007، وكرمته مجلة أفريقية باعتباره واحدا من أفضل مائة شخصية في أفريقيا حيث احتل المركز الأول. ويشار إلى أن سمك من أشهر رجال الصناعة والأعمال في ألمانيا بعد ابتكاره اللمبة الذكية، ما جعلهم هناك، يطلقون عليه «الرجل الذي جلب الشمس إلى ألمانيا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا