• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تناقش التحديات الراهنة لقطاع الدعاية والإعلام

«أبوظبي للإعلام» تستضيف المؤتمر العالمي للإعلان مارس المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت«أبوظبي للإعلام»، عن استضافة وتنظيم فعاليات الدورة الـ44 لمؤتمر الجمعية الدولية للإعلان في أبوظبي، والتي تناقش التحديات الراهنة لقطاع الدعاية والإعلام، تحت شعار «نحو آفاق جديدة»، وذلك خلال الفترة ما بين 21 إلى 23 مارس 2016، في جميرا - أبراج الاتحاد.

وتستقطب الدورة الجديدة من المؤتمر أكثر من 1000 مشارك من رواد قطاعات الإعلام والتسويق والإعلان من أكثر من 50 دولة، سيلتقون لتبادل الخبرات والمعرفة، وبحث فرص التعاون المحتملة مع أكثر من 150 شركة من مختلف أنحاء العالم.

ويأتي هذا الحدث ثمرةً للتعاون المشترك بين أبوظبي للإعلام والجمعية الدولية للإعلان، بهدف المساهمة في تشجيع وتنمية التقنيات ذات الصلة بقطاعات الإعلام والتسويق والإعلان في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال محمد إبراهيم المحمود، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في أبوظبي للإعلام: «يسعدنا استضافة فعاليات الدورة 44 لمؤتمر الجمعية الدولية للإعلان، تحت شعار«نحو آفاق جديدة»، حيث سيجتمع رواد الفكر في قطاعات الإعلام والتسويق والإعلان في أبوظبي للاستفادة من أفضل الممارسات المتبعة في جميع أنحاء العالم، ما يؤكد مكانة العاصمة كوجهة اقتصادية دولية متميزة، ويعزز مكانتها مركزاً إقليمياً رائداً في ابتكار المحتوى الإعلامي».

وأضاف: «يأتي شعار المؤتمر جزءاً من التزام قيادتنا الرشيدة في تطوير قطاع الإعلام، ونتطلع قدماً إلى تبادل خبراتنا مع الجمعية الدولية للإعلان، حيث نسعى لتقديم منصة مثالية لمناقشة القضايا الأكثر إلحاحاً في هذا القطاع».

من جانبه، قال فارس أبوحمد، الرئيس العالمي للجمعية الدولية للإعلان: عملنا بجد في الجمعية الدولية للإعلان ليصبح المؤتمر 44 منبراً للبحث والنقاش، والتعرف إلى كل جديد في صناعة الإعلام وأهم المؤثرين في تشكيله، ويسرنا أن تكون «أبوظبي للإعلام» بوصفها من أهم المجموعات الإعلامية في الشرق الأوسط شريكنا في المؤتمر، وأن تحتضن أبوظبي فعاليات مؤتمر الجمعية الدولية للإعلان 44، لما سيحظى به ضيوفنا من كرم الضيافة، وفرصة للاطلاع على تجربة العاصمة الإماراتية الرائدة في كل المجالات

وتابع: في الدورة الحالية سيجتمع نخبة من كبار المتحدثين في العالم العربي والعالم ليشاركونا أفكارهم ورؤيتهم، بما يتعلق بالآفاق الجديدة في عالم الإعلان والتحديات التي تواجهه في وقتنا الراهن، وذلك بما يتماشى مع توجهات مؤتمراتنا العالمية المعروف، مع العلم أنه يتم لاحقاً الإعلان عن تفاصيل جلسات المؤتمر وأهم المتحدثين فيه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض