• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

محمد بن راشد يطلع على مخططات المشاريع الحضرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 أبريل 2007

دبي - ''وام'': زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي '' رعاه الله '' أمس مقر بلدية دبي حيث اطلع سموه على مخططات عدد من المشاريع الحضرية والاسكانية والخدمية التي تنفذها البلدية والمزمع تنفيذها في مختلف مناطق إمارة دبي. وقد اسمتع سموه بحضور معالي محمد عبد الله القرقاوي وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء من المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي بالوكالة إلى مكونات ومحاور المشاريع التي تنوي البلدية تنفيذها بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي حرص على ان تكون هذه المشاريع صديقة للبيئة المحلية التي يريدها سموه نظيفة خالية من أية ملوثات أو شوائب قد تضر بصحة الانسان والمجتمع أو تؤثر سلبا على جماليات مدننا ومناطقنا السكنية والسياحية والصناعية.

وقد اطلع سموه في هذا الاطار على مشروع تحويل مكب المخلفات الانشائية في منطقة الورقاء إلى منطقة سكنية متكاملة تضم نحو ألف مسكن حديث وحدائق ومسطحات خضراء ومراكز تسوق وخدمات عامة وبنية تحتية متكاملة تلبي حاجة تطور المنطقة بعد انجازها والتي تبلغ مساحتها قرابة 400 هكتار .

'' ومن المشاريع التي اطلع عليها سموه كذلك مشروع حديقة الحيوان في دبي لاند والتي تغطي مساحة من الارض تقدر بنحو 185 هكتارا والمسبح الاولمبي الذي تبلغ مساحته حوالي عشرين ألف متر مربع ومكيف بالكامل ويتكون من عدة احواض للسباحة الاولمبية والغطس والاحماء والتدريب ومرافق خدمية اخرى ومتنوعة وحدائق ومسطحات خضراء وغيرها وايضا مشروع مقري اتحاد الإمارات لكرة القدم واللجنة الاولمبية المجهزين بصالات رياضية ومرافق خدمية وترفيهية ومكاتب وملاعب لمختلف الانشطة الرياضية والتدريبية خاصة باتحاد الكرة.

وتضمنت المشاريع التي عرضت على صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مشروع المكتبة العامة التي تخدم سكان مناطق الكرامة والجافلية والسطوة والضيافة وتشغل نحو ثلاثة آلاف متر مربع .

واوضح المهندس حسين ناصر لوتاه في معرض شرحه إلى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي حول خطط ومشاريع البلدية حاضرا ومستقبلا ان بلدية دبي فرغت من انشاء أول نظام لرصد تحركات القشرة الارضية في الدولة لرصد الزلازل والذي يتألف من اربع محطات حقلية دائمة وواسعة المدى تضم كل منها جهاز تسجيل الاهتزازات الارضية وجهازا ثانيا لتسجيل عجلة التسارع الارضية. وقد تم انجاز هذه المحطات وتوزيعها على اربع مناطق مختلفة في الدولة وتثبيت اجهزتها على قواعد خرسانية بعمق 3 إلى 5 امتار تحت الارض متصلة بغرفة التحكم الرئيسية في البلدية التي تضم وحدتي كمبيوتر واربعة أجهزة لاستقبال البيانات وجهازا لتوزيع البيانات وتستخدم احدث برامج تحليل الزلازل وتحديد اماكنها وحساب معاملاتها وتوقع اماكنها على الخرائط. وقد أبدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بعد اطلاعه على مجمل مخططات ومجسمات المشاريع - التي كان سموه قد امر بإعداد الدراسات اللازمة لتنفيذها في اطار رؤية سموه لمستقبل دبي ودولة الإمارات وحرصه على توفير كل عناصر واسباب ومقومات الحياة الرغيدة لكل مواطن ومواطنة في شتى المناطق - بعض الملاحظات والتوجيهات السديدة للقائمين على هذه المشاريع كي يراعى عند تنفيذها عدم المساس ببيئتنا المحلية وجعل مستوى الحياة في بلادنا مثالا للمجتمعات الاخرى مع الحفاظ على ماضي وتراث وقيم وثقافة شعبنا وقد نظرنا إلى مستقبل نبنيه معا. . مستقبل واعد يتمازج فيه الماضي بكل مكوناته والحاضر بكل مستجداته ومتطلباته التكنولوجية والعلمية والثقافية والانسانية وغيرها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال