• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

نافذة متجددة لمتابعة نبض الحياة الإماراتية في حلته الجديدة

مذيعو «صباح الدار»: برنامجنا هو الأفضل.. و«إعادة الأمل» هدفنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 نوفمبر 2015

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

«نحن الأفضل بين البرامج الصباحية الأخرى».. هذا ما أكده مذيعو برنامج «صباح الدار»، خلال الجلسة الإعلامية التي عقدتها «أبوظبي للإعلام» منذ يومين في تلفزيون أبوظبي، حيث دعت الوسائل الإعلامية المحلية لزيارة استوديو «صباح الدار»، وذلك لإعلان إطلاق البرنامج الإخباري في حلته الجديدة من ناحية الشكل أو المضمون، الذي يعرض حالياً على قناة «أبوظبي»، في تمام الساعة العاشرة صباحاً بتوقيت الإمارات.

حضر الجلسة الإعلامية مذيعو البرنامج القدامى والجدد، وهم: عبدالله حيدر وطارق الزرعوني وندى الشيباني وأسمهان النقبي ومحمد الجنيبي وهبة الصقري، الذين يقدمون البرنامج بالتناوب ثنائيات في أيام محددة، وقد عبروا عن سعادتهم البالغة لعودة «صباح الدار» في موسمه الثاني بحلة جديدة ومتطورة من ناحية الشكل والمضمون، خصوصاً أن هذا الاهتمام الكبير من قبل إدارة «أبوظبي للإعلام» تدفعهم لتقديم الأفضل، لا سيما أن نجاح البرنامج هو الذي دفع المسؤولين والنتابعين الى إيلائه هذا الإهتمام.

نافذة يومية

وقال عبدالله حيدر: «لا يزال يحافظ «صباح الدار» على مكانته المميزة كنافذة يومية تنقل المشاهد إلى أماكن مختلفة في أبوظبي والدولة، وتتابع جميع الأحداث والفعاليات الوطنية والمحلية التي تمس المجتمع الإماراتي بشكل عام وإمارة أبوظبي بشكل خاص، لاسيما المناسبات الرسمية».

وأوضح حيدر أن على الرغم من أن «صباح الدار» يعرض يومياً في الفترة الصباحية، إلا أن ردود الأفعال والمتابعات كانت كبيرة جداً سواء من داخل الدولة أو خارجها، وحتى بعض الدول الأوروبية من الجاليات العربية والخليجية هناك كانت تتابعنا وتتواصل معنا عبر فقرات البرنامج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا