• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

كفيف يقـود أول رحلة جوية للدوران حول العالـم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 أبريل 2007

دبي - الاتحاد:

توقف الطيار الكفيف مايلز هيلتون باربر في دبي ضمن محاولته الأولى من نوعها للدوران حول العالم من لندن إلى سيدني، بهدف جمع مليون دولار لدعم حملة ''ستاندرد تشارترد'' العالمية "Seeing is Believing"، الرامية إلى مكافحة فقدان البصر الذي يمكن تجنبه في الدول النامية.

وقال مايلز: تكتسب هذه الرحلة أهمية كبيرة، حيث ستساعد في إعادة البصر للعديد من المكفوفين في مختلف أنحاء العالم، ويسرني المساهمة في جمع التبرعات لصالح الحملة التي سيكون لها أثر كبير في تغيير حياة الكثيرين، وقد تطوعت عندما كنت في الثامنة عشرة من العمر، لأصبح طياراً حربياً، إلا أنه تم تسريحي لاحقاً بسبب ضعف بصري، وأتيحت لي اليوم هذه الفرصة الرائعة للطيران حول العالم، بعد أن بلغت من العمر 57 عاماً وأصبحت كفيفاً تماماً.

وتم تصميم طائرة خفيفة خصيصاً لإنجاز هذه المهمة، وتتوفر فيها مزايا تكنولوجيا التشغيل والاستجابة للأوامر الصوتية، وبدأ مايلز، برفقة زميله المبصر ريتشارد ميريديث هاري، رحلته على غرار سباق ''لندن سيدني ''1919 العريق، عبر أوروبا، البحر المتوسط، الشرق الأوسط، باكستان، الهند، بورما، ماليزيا، أندونيسيا، ثم الإتجاه جنوباً إلى مدينة داروين، وصولاً إلى سيدني.

وقال ريتشارد ميدينجز مدير مجموعة التمويل في ''ستاندرد تشارترد'': يجسد مايلز القيم العريقة لمصرفنا، وتشكل شجاعته مصدر إلهام حقيقي، ويسرنا مساهمة مايلز وريتشارد في دعم حملة "Seeing is Believing"، وستساعدنا جهودهما في مساعدة ملايين الأشخاص حول العالم، ومكافحة فقدان البصر الذي يمكن تجنبه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال