• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أكد أن الجيل الحالي يستحق التأهل لكأس العالم

مهدي علي: تواضع مستوى المنتخب الماليزي لن يخدعنا!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 نوفمبر 2015

معتز الشامي (كوالالمبور)

أكد المهندس مهدي علي، مدرب منتخبنا الوطني الأول، على جاهزية عناصر «الأبيض» لتقديم مباراة قوية مساء اليوم أمام منتخب ماليزيا، في المحطة الأخيرة للعام الجاري، والتي يطلب فيها منتخبنا الفوز والخروج بالعلامة الكاملة، من أجل الحفاظ على حظوظه في التأهل متصدراً لترتيب المجموعة.

وأشار مهدي علي إلى أن «الأبيض» يحسب حساباته جيداً لتلك المواجهة، حيث لن ينخدع بتواضع نتائج المنتخب الماليزي، الذي تلقى هزيمة قاسية أمام فلسطين قبل أيام قليلة مضت، وقال: «الموقف الحالي للمنتخب الماليزي وخسارته أمام فلسطين لن تخدعنا، لأنه من الطبيعي أن يلعب أمامنا الليلة بشراسة على أمل تحسين صورته على أرضه».

وتابع «سعيد بالتواجد في ماليزيا، وهي المباراة الثانية لنا هنا، بعد مواجهة تيمور الشرقية، في شهر يونيو الماضي، بنفس الملعب باستاد شاه علم، ومواجهة اليوم مهمة للغاية بالنسبة لنا، ونسعى خلالها للفوز من أجل الحفاظ على فرص التأهل للمرحلة الأخيرة من التصفيات، وسننسى تماماً نتيجة مواجهة الذهاب، التي انتهت لمصلحتنا بـ10 أهداف، وسنتعامل بمنتهى الجدية مع مباراة اليوم، وسنلعب بدوافع الفوز، ولا شيء غيره، نحن سعداء بأن جميع اللاعبين جاهزون للمباراة، وليس لدينا أي غيابات عن التشكيلة، وأتمنى أن تكون مباراة جيدة بالنسبة لنا، وأن نخرج فائزين بها، لأنني كنت أتمنى إقامتها بحضور الجمهور».

وأضاف «بالنسبة لمنتخب ماليزيا، نعلم أنه ليس لديه أي فرصة للتأهل، وهو ما يعني أن الفريق صاحب الأرض، سيكون متحرراً من الضغوط، وعلينا أن نستعد بكل قوتنا من أجل اللعب بقوة للفوز، لكن مسألة اللعب بدون جمهور أمر سيئ، فكنت أتمنى أن يحضر الجمهور الماليزي، ويستمتع أيضاً بالمباراة، لأن متعة كرة القدم في تواجد الجماهير بالمدرجات، ونحن نحب اللعب في ظل وجود الجماهير حتى لو كان جمهور الفريق المنافس، لكن هذا هو الوضع الآن، ونحن ملتزمون بقرار الفيفا العقابي».

وقلل مهدي من تأثر اللاعبين بضغط ضرورة الفوز في المباراة الليلة للحفاظ على حظوظ المنتخب قائمة في التأهل، وقال: «طوال مسيرتنا مع هذا المنتخب في آخر 8 سنوات، مررنا بظروف صعبة عديدة، الأمر ليس جديداً علينا، نحن اعتدنا على اللعب بقوة، والعودة بقوة أيضاً، وواثقون من أن اللاعبين قادرون على التعامل مع ضغوط المباراة، وتحقيق الفوز، لأنهم يتحملون المسؤولية، ودائماً ما يقاتلون من أجل تشريف كرة الإمارات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا