• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

الروسي ستانيسلاف دونيتس والأسترالية راشيل جو يتقدمان المشاركين

650 لاعباً في «دولية» دبي الثالثة للسباحة اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 يناير 2013

علي معالي (دبي) - تنطلق اليوم النسخة الثالثة لبطولة دبي الدولية للسباحة في مجمع حمدان بن محمد بن راشد الرياضي في دبي، بمشاركة 650 سباحاً وسباحة تحت 11 و13 و15 و17 سنة والعمومي، وتجرى مراسم افتتاح البطولة في الرابعة والنصف على أن تبدأ السباقات في الخامسة مساء.

وتم اعتماد البطولة من قبل الاتحاد الدولي للسباحة “فينا” باعتبارها مؤهلة للمشاركة في بطولة العالم للألعاب المائية الـ15، المقرر إقامتها في برشلونة بإسبانيا في الفترة من 14 يوليو وحتى 4 أغسطس المقبلين.

ومن أبرز المشاركين في النسخة الـ3 السباح الروسي ستانيسلاف دونيتس، حامل الرقم القياسي العالمي لسباق 100 متر ظهر للمسابح القصيرة 25 متراً، إلى جانب حصوله على 14 ذهبية، و5 فضيات وبرونزية، خلال مشاركاته الدولية العام الماضي، وتشهد المنافسات مشاركة الأسترالية راشيل جو التي حازت 4 ذهبيات وفضيتين في كأس العالم للسباحة بستوكهولم وروسيا وبرلين، كما توجت بلقب سباق الظهر في بطولة العالم الـ11 بتركيا ديسمبر الماضي. ويشارك في البطولة كذلك عدد من أنديتنا، وهي: الوحدة والجزيرة والعين والوصل والنصر والشارقة وعجمان والعروبة وبني ياس والفجيرة ودبا الحصن ودبا الفجيرة والذيد وتراث الإمارات والنادي الثقافي العربي وهاميلتون أكواتيك وأكتيف سبورت وكليوباترا سبورت ودولفين دبي، وكذلك منتخبات متنوعة، منها تركمانستان ومصر، يمثلها أندية هليوبوليس وهليوليدو و6 أكتوبر والمعادي والشمس ومدينة نصر وتماسيح النيل والجزيرة وأكاديمية المهد، إضافة إلى منتخبي لبنان والعراق وأندية سعودية وقطرية وأردنية وعمانية.

وعقدت اللجنة المنظمة مؤتمراً صحفياً، ظهر أمس، للإعلان عن تفاصيل البطولة، بحضور أحمد الفلاسي رئيس الاتحاد، وخويطر الظاهري عضو مجلس الإدارة، وغازي المدني مدير قسم السياحة الرياضية بمجلس دبي، وماجد البراك مدير التسويق بالاتحاد، وكذلك عدد من السباحين المشاركين، وهم الروسي ستانيسلاف دونيتس، والأسترالية راشيل جوه، ومبارك سالم، ومحمد الغافري، إضافة إلى مدرب منتخبنا الأميركي جاي بينر. وقال الفلاسي: “عدد المشاركين وصل إلى 650 سباحاً، بواقع 510 سباحاً و140 سباحة، وهو عدد كبير للغاية، وبالتالي فإن الاستفادة ستكون كبيرة للغاية بالنسبة لسباحينا، وهو ما ننتظره دائما من استضافة مثل هذه الأحداث الرياضية الكبرى، وننتظر أن نتابع المتعة والإثارة في منافسات الكبار بهذا المجمع العالمي”. أضاف: “عدد الأندية المشاركة من الدولة يصل إلى 18 نادياً، وهو العدد نفسه الخاص بمشاركة أندية من خارج الدولة من السعودية ولبنان ومصر والعراق وروسيا وكندا والأردن، إضافة إلى 10 اتحادات وطنية ممثلة في أستراليا وروسيا وقطر وعمان والعراق وسوريا ولبنان والأردن وكردستان وتركمانستان، وأن عدد التصفيات في السباقات بين الرجال والسيدات يصل إلى 490 تصفية، وعدد المشاركات الفردية 3100 مشاركة فردية”. من جانبه قال خويطر الظاهري: “مثل هذه البطولات تكسب سباحينا مزيداً من الخبرات المتنوعة، والتي نستفيد من خلالها في المشاركات الدولية، ولدينا ثقة كبيرة في قدرة لاعبينا على تحقيق الارقام الجيدة والمنافسة على المراكز الأولى، خاصة أن هناك استعدادات جيدة تمت خلال الفترات الماضية”.

من ناحيتهم عبرت الاسترالية راشيل جوه عن سعادتها بالمشاركة، مؤكدة أن دولية دبي لها الكثير من الفوائد في مسيرتهما بالسباحة، وقالت: “لقد قمت بعدد من الزيارات للمدارس في دبي والشارقة، وكانت سعادتي كبيرة أن أرى هذا العدد من قاعدة المستقبل، ولابد من الاستمرار في هذا النهج الجيد لتطوير اللعبة والبحث عن مواهب جديدة في مثل هذه الأحوال”.

وعبر الثنائي مبارك سالم ومحمد الغافري عن سعادتهما بالتطور الكبير للسباحة، مقارنة بما كانت عليها الحال قبل 2010، حيث قال محمد الغافري: “كانت مشاركتنا في المجال الدولي قليلة، ولكن الوضع اختلف حالياً مما جعل خبراتنا تتزايد وطموحنا يتزايد أيضاً، وخلال فترة بسيطة نجحنا في الوصول لمستوى جيد، ويقع علينا عبء كبير في ضرورة تحسين الأداء خلال الفترات المقبلة”.

وأوضح مبارك سالم: “لقد نجحنا خلال الفترة الماضية في الظهور على المستوى العربي والخليجي بشكل ممتاز، ونسعى إلى مزيد من التألق في ظل توفر الإمكانيات التي تساهم في رقي الأداء”. وطالب المدرب الأميركي لمنتخبنا بضرورة الاستمرار في العمل قائلًا: “السباحة تحتاج لعشرات السنين لصناعة الأبطال، وعلينا الاستمرار في النهج الذي نسير عليه حالياً، وعندما حققنا برونزية في 2010 كانت بداية السير في الطريق الصحيح، وتزايدت المشاركة في النسخة التالية، ولكن علينا بذل الكثير من الجهد للتطوير والتألق”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا