• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

موجة كراهية عنيفة تطال مسلمي أوروبا وتبدأ بحرق المساجد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 نوفمبر 2015

الاتحاد نت

اشتعلت موجة من الكراهية ضد المسلمين في بعض الدول الأوروبية، اليوم الاثنين، بعدما أقدم مجهولون على إحراق عدد من مساجد المسلمين، في حين تلقي عدد كبير من المراكز الإسلامية في أوروبا وأمريكا تهديدات بأعمال عنف.

وقام مجهولون بإشعال النار عمداً في مسجد السلام بمدينة «بيتربورو» وسط مقاطعة «أونتاريو» كبرى المقاطعات الكندية.

وقالت الشرطة الكندية، في بيان لها، الاثنين 16 نوفمبر الجاري إنها لا تعرف الدافع وراء حرق المسجد، ولا تستطيع القول حالياً بأن ذلك له صلة بالهجمات التي وقعت في باريس الجمعة الماضي.

من جهة أخرى، دعا المسلمون في المدينة، الشرطة الكندية إلى التعامل مع هذا الحادث باعتباره جريمة كراهية محتملة.

ودعا المدير التنفيذي للمجلس الوطني للكنديين المسلمين إحسان جاردي، السلطات إلى التحقيق في هذا الحريق المتعمد كجريمة كراهية حتى يتم إرسال رسالة واضحة بأن هذه الأعمال لا مكان لها في المجتمع الكندي، في حين وصف عمدة المدينة داريل بينيت مهاجمة أماكن العبادة بالعمل الحقير.

ويعتبر حادث اليوم امتداداً لأحداث شبيهة وقعت أمس حين أقدم متظاهرون أوروبيون غاضبون بسبب أحداث باريس، على إحراق عدد من المساجد في إسبانيا وهولندا بإلقاء عبوات حارقة داخل المساجد، دون أن تتمكن الشرطة من تحديد الجهة المسؤولة أو القبض على أي من تلك العناصر المشاركة في الجريمة.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا