• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

رجل أعمال يجمع 23 مليون دولار لخوض سباق الرئاسة الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 أبريل 2007

واشنطن-أ.ف. ب: أحدث المرشح إلى الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري لخوض السباق إلى البيت الأبيض في العام ،2008 ميت رومني رجل الأعمال، مفاجأة بجمعه حوالي 23 مليون دولار لتمويل حملته الانتخابية. وقد جمع رومني ''60 عاماً'' بحسب لجنة حملته 20,6 مليون دولار خلال الفصل الأول من العام 2007 واقترض 2,3 مليون إضافي. وكسب رومني شعبيته من خلال الإسهام بنجاح في تنظيم الألعاب الأولمبية في سالت ليك سيتي، ثم كحاكم مساتشوسيتس بين العامين 2003 و2006 مما يعزز أسهمه في وجه منافسيه الأساسيين، رئيس بلدية نيويورك السابق رودولف جيولياني الذي جمع 15 مليون دولار، والسناتور جون ماكين الذي جمع 12,5 مليون.

وفي الجانب الديمقراطي جمعت هيلاري كلينتون السناتور عن ولاية نيويورك مبلغاً قياسياً مقداره 26 مليون دولار متقدمة بأشواط على المرشح السابق لمنصب نائب الرئيس جون إدواردز 14 مليون دولار. والمنافس الرئيسي للسيدة الأولى السابقة السناتور باراك أوباما سيعلن قريباً المبلغ الذي تمكن من جمعه لحملته. وقد جمع مختلف المرشحين بالإجمال 80 مليون دولار ما يجعل هذه الحملة الأغلى في تاريخ الولايات المتحدة. وفي حال اختير مرشحاً للحزب الجمهوري لخوض الانتخابات الرئاسية ونجح في الوصول إلى البيت الأبيض سيكون ميت رومني أول مورموني يشغل المنصب الأعلى في الولايات المتحدة.

وإلى ذلك، أعلن النائب الجمهوري عن ولاية كولورادو توم تانكريدو المعروف بمعارضته الشديدة للهجرة على موقعه الإلكتروني ترشيحه إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية. وقال توم تانكرويد أن عشرين مليون مهاجر بصورة غير شرعية يهددون أمن واقتصاد الولايات المتحدة. وأكد أنه يترشح ''صوناً للمثل العليا المقدسة للأمة التي يقاتل جنودنا من أجلها ومن أجل كسب النضال دفاعاً عن هويتنا ووجودنا''.