• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

فيفا يمهل النصر إلى نهاية الأسبوع لحل أزمة دنيلسون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 أبريل 2007

حمل الاتحاديون من أعضاء شرف وجماهير المدرب البلجيكي ديمتري خسارة فريقهم أمام الاتفاق في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس ولي العهد لكرة القدم وطالبوا إدارة النادي بمحاسبة المدرب ومناقشته حول الأخطاء التي وقع فيها سواءً على مستوى التشكيلة التي بدأ بها المباراة أو الطريقة أو التغييرات التي أجراها في الشوط الثاني ولم تغير من شكل الفريق وكشفت المصادر أن رئيس النادي منصور البلوي اجتمع مع ديمتري في منزل الأول وأبدى له عدم رضاه عن الطريقة التي لجأ لها أثناء المباراة وطالبه بتصحيح الوضع قبل مباراة الإياب غدا .

وعلى صعيد التدريبات شهد التمرين اللياقي غياب محمد نور والغيني الحسن كيتا اللذين تعرضا للإصابة أثناء المباراة وقد أكد حامد البلوي إداري الفريق في هذا الجانب أن الإصابة التي يعاني منها اللاعبون طفيفة ولا تستدعي القلق وسيكونان جاهزين لمباراة الغد مع بقية اللاعبين الذين وعدوا بالتعويض وبلوغ المباراة النهائية. وكان الفريق الأول قد أدى تمريناً لياقياً تحت إشراف مساعد المدرب بينما أشرف ديمتري على المناورة التي شهدت مشاركة اللاعبين الاحتياطيين. وستشهد مباراة الإياب عودة أسامة المولد لخط الدفاع بعد انتهاء فترة الإيقاف والبرازيلي رينالدو أوليفيرا لخط المقدمة. بينما امهل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) نادي النصر الى نهاية الاسبوع الحالي كحد اقصى لتسديد مستحقات المحترف البرازيلي دينلسون اوليفرا البالغة 300 الف دولار وإلا سيضطر الى اصدار عقوبة بحق النادي والتي تنص في مثل هذه الحالة على هبوطه الى دوري الدرجة الاولى بعدما اصدر (الفيفا) في وقت سابق عقوبة بحرمان النصر من المحترفين الاجانب وتوجيه انذار له على خلفية قضية المحترف السابق كاريوكا. وعلى نفس الصعيد قطعت ادارة نادي النصر على نفسها وعدا بتسديد صفقة انتقال احمد البحري نهاية الاسبوع حيث ساهم المشرف العام على الفريق الاول طلال الرشيد في اقناع اللاعب بالبقاء وعدم ترك التدريبات والمغادرة للدمام كما هدد في وقت سابق اعتراضاً على بقائه لمدة شهرين دون الحصول على حقوقه. هذه المطالب المالية الكبيرة جعلت الادارة تتحرك في اكثر من اتجاه محاولة توفير هذه المبالغ في اسرع وقت.

ومن جهة اخرى غاب المهاجم سعد الحارثي عن تدريبات الفريق بعد حصوله على اذن من الجهاز الاداري للفريق الاول، ودخل في التدريبات لاول مرة بعد تعافيه من الاصابة ضياء هاررون الذي اكتفى باجراء بعض التدريبات اللياقية الخفيفة تمهيداً لإعادة المخزون اللياقي الذي فقده بسبب الإصابة التي أبعدته عن المشاركة مع الفريق طوال الأسبوعين الماضيين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال