• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مؤتمر الأقصر يتهم أجهزة استخبارات عالمية بدعم الإرهاب لتفكيك المنطقة العربية

«أوقاف مصر» تكرم الإمارات لدورها في مكافحة الفكر المتطرف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 نوفمبر 2015

حسام محمد (القاهرة)

كرم المؤتمر الدولي الخامس والعشرون لوزارة الأوقاف المصرية دولة الإمارات العربية المتحدة لدورها الرائد في مجال مكافحة الفكر المتطرف وكشف زيف الأفكار التي يعتنقها المتطرفون والإرهابيون على مستوى العالم وكذلك لدورها الرائد في مسيرة العمل الخيري الإسلامي بما يصب في صالح تحسين صورة الإسلام على مستوى العالم كله.

وقام وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة نيابة عن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بتسليم المكرمين من دولة الإمارات شهادات تقدير لدورهم في خدمة الإسلام بشكل خاص والقضايا الإنسانية بشكل عام، حيث تم تكريم السيد علي الهاشمي مستشار رئيس الدولة للشؤون الدينية والقضائية وتسلم نيابة عنه السيد محمد أبو حمد وكذلك تم تكريم سعادة محمد بن عبيد المزروعي المدير التنفيذي بالهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية والدكتور جمال سند السويدي مدير مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية.

وعقب التكريم أكد جمعة أن تكريم ثلاثة شخصيات من الإمارات يؤكد الدور الكبير الذي تلعبه القيادة الإماراتية الرشيدة في خدمة القضايا العربية والإسلامية ولن ينسى المصريون جميعا الدور المهم الذي لعبته الإمارات لدعم مصر عقب الثورة على نظام جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية، فلولا الدور الإماراتي الداعم لمصر والمصريين ما كانت مصر قد نجحت في تخطي الكثير من المحن التي تعرضت لها في أعقاب الإطاحة بالرئيس الإخواني.

من جانب آخر، قال وزير الأوقاف المصري خلال فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر، إن الإرهاب في المنطقة تدعمه أجهزة استخبارات عالمية من أجل تفكيك المنطقة وبلدانها العربية، وأضاف أن مصر والبلدان العربية تدفع ثمنا غاليا في إطار مواجهتها للإرهاب.

وأكد على ضرورة وجود تكتل حقيقي وتوجيه ضربات عسكرية إلى بؤر الجماعات المتشددة، في إطار عمليات شاملة ضد كل قوى العنف والتطرف في كل مكان، لافتا إلى أنه ليس من الحكمة أن يتم توجيه ضربات إلى قوى الإرهاب في العراق وسوريا، وتجاهل ضرب الجماعات الإرهابية في ليبيا، لتبقى مهددة لأمن مصر. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا