• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

صناديق استثمارية تضخ 26 مليون درهم لدعم توسعاتها المستقبلية

..ومطارات وخطوط طيران محلية وإقليمية تستعين بخدمات «طقس العرب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

ضخت 4 صناديق استثمارية محلية وعالمية 26 مليون درهم في شركة «طقس العرب» لتمكينها من القيام باستثمارات استراتيجية في تكنولوجيا التنبؤات الجوية الحصرية التي تمتلكها الشركة، مما يضمن تنبؤات جوية محلية وإقليمية دقيقة.

وأعلنت الشركة المتخصصة في الطقس والأرصاد الجوية بالوطن العربي، أمس عن إبرامها صفقة استثمارية جديدة بقيمة 5 ملايين دولار (18,35 مليون درهم)، عقب صفقة سابقة بلغت قيمتها 2,1 مليون دولار (7,7 مليون درهم) هذا العام لتُصبح بذلك إحدى أكبر الصفقات الاستثمارية لشركة خاصة في هذا القطاع.

وجاءت الصفقة من قبل أبرز المُستثمرين الإقليميين والعالميين بقيادة صندوق رأس المال بادية إمباكت الذي يتخذ الولايات المُتحدة مقراً له وصندوق ومضة كابيتال ومقره دبي وكذلك بمُشاركة المُستثمر المُؤسس مجموعة جبار للإنترنت وصندوق داش فنتشرز. وتقوم الشركة حالياً بتطوير ما يُسمى بأنظمة دعم القرار لمثل قطاعات كهذه، عبر مُنتجات خاصة بالتنبؤ المُبكر بالعواصف الرملية والترابية، والتي من شأنها أن تساعد قدر الإمكان في التقليل من الخسائر والتخطيط بشكل أكثر فعالية، حيث تستعين عدة مطارات إقليمية وخطوط طيران في الإمارات والسعودية والأردن، بخدمات طقس العرب الخاصة في دعم القرارات التي من شأنها أن تسهم في تفادي المخاطر والخسائر وتقليل التكاليف وتعزيز السلامة وتحسين الكفاءة التشغيلية وزيادة الإيرادات في كثير من الحالات.

وقال نامق الزعبي، الشريك المنتدب في صندوق رأس المال بادية إمباكت، إن التطور الذي تشهده شركة «طقس العرب» منذ أن استثمرنا بدايةً في العام 2014، دفعنا للقيام بهذه الصفقة الاستثمارية الجديدة مع الشركة بجانب صندوق ومضة كابيتال وبمُشاركة مجموعة جبار للإنترنت وداش فينتشرز».

وقال المُدير التنفيذي للشركة محمد الشاكر: «ستقوم طقس العرب بالمزيد من الاستثمارات في تطوير حلول متكاملة خاصة بهذا القطاع لشركات الأعمال في الشرق الأوسط، إذ تُعتبر المعلومة الجوية مُهمة ومفصلية بشكل كبير للعديد من القطاعات في الوطن العربي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا