• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

توديع السنغافوري شمسول

اتحاد الكرة يفاوض المصري عبدالفتاح للعمل مديراً فنياً لـ«الحكام»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

ودع اتحاد الكرة، صباح أمس، السنغافوري شمسول مايد الدين المدير الفني للجنة الحكام، بمناسبة انتهاء فترة عمله باتحاد الكرة، وكان على رأس المودعين يوسف يعقوب السركال رئيس الاتحاد الذي اجتمع بشمسول بمكتبه، بحضور محمد عمر عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيس لجنة الحكام، إلى جانب محمد عبد الله بن هزام الأمين العام للاتحاد، وعلي حمد المدير العام للاتحاد. وأشاد رئيس اتحاد الكرة بفترة عمل شمسول التي قضاها في إدارة الحكام، والتي امتدت لثلاث سنوات عكف خلالها على تطوير قدرات قضاة الملاعب، الذين استفادوا من الخبرة التي يملكها السنغافوري، وتمنى رئيس الاتحاد له التوفيق في مسيرته المقبلة بالاتحاد الآسيوي. بدوره قال محمد عبد الله هزام، الأمين العام للاتحاد: «مثّل انضمامه إضافة كبيرة للاتحاد إبان الفترة الماضية، حيث أحدث نقلة نوعية متميزة في إدارة الحكام، وترك بصمات واضحة تشير إليه، بإخلاصه وتفانيه في العمل وتقديم المتميز والجيد للحكام، الذين نهلوا من خبرته الطيبة». وأضاف: «نحن اليوم سنتفقد جهوده الكبيرة، ولكن مع ذلك نتمنى له التوفيق في مهمته بالاتحاد الآسيوي، وأن يكون سفيرنا وممثلًا لنا باعتباره جزءاً من أسرة اتحاد الكرة».

من جانبه وصف محمد عمر، عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيس لجنة الحكام، شمسول بالكادر المتميز، الذي ساعد في تطوير أداء قضاة الملاعب نحو الأفضل، متعاوناً في الدفع بمسيرة التحكيم الإماراتي كثيراً، وقال:«استفدنا كثيراً من فترة وجوده بيننا، فهو يتملك خبرات قل أن تتوافر لشخص آخر، وشهدت فترة عمله معنا استقراراً تاماً في أداء الحكام الذي تطور بشكل واضح، ولن نقطع علاقتنا به، بل سنتواصل في المستقبل في إطار التعاون المشترك». وعن البديل لشمسول أوضح رئيس لجنة الحكام أنهم بدأوا في التفاوض مع الخبير المصري عصام عبد الفتاح ليكون بديلاً له، بعد فشل مفاوضات الخبيرين الإسباني والإنجليزي في وقت سابق، لعدم تفرغهم التام للعمل، وتفضيلهم الذهاب والعودة لبلدانهم بصورة شهرية والعمل لأيام محددة، وهو الأمر الذي لا يجدي نفعاً، مشيراً إلى أن الساعات المقبلة ستوضح شكل الاتفاق مع عبد الفتاح من عدمه.

من جانبه قال شمسول:«هذه لحظات مؤثرة للغاية في حياتي، بتركي للعمل في اتحاد الإمارات، شاكراً تعاون الجميع معي خلال فترة الماضية، بداية برئيس الاتحاد وأعضاء مجلس الإدارة، والأمين العام والمدير العام، ولجنة الحكام، التي كان لها الدور الكبير في نجاح مهمتي، بتذليلها لكل الصعاب التي واجهتني».

وأضاف:«وجدت الدعم والمساندة من كل الطاقم العامل في الاتحاد، وأنا مدين لهم بالتعاون الجميل، حيث عملنا سوياً في الارتقاء بمستوى قضاة الملاعب المواطنين، وفقاً للاستراتيجية الموضوعة من قبل لجنة الحكام، وبدورهم أثبتوا امتلاكهم لإمكانيات كبيرة، جعلتنا لا نحتاج لحكم أجنبي لإدارة أية مباراة بدوري الخليج العربي، الذي يديره حكام الدولة فقط».

وتابع:«لكي تصبح حكماً متميزاً عليك أن تبدأ بالقاعدة الهرمية من مرحلة البراعم، ثم تصعد تدريجياً، فالتركيز لم يكن منصباً على حكام الفريق الأول، بل كان متوازناً يعطي الكل حقه، سواء براعم أو كبار».

وذكر شمسول:«من الإنجازات التي قمنا بها خلال الفترة الماضية، تطبيق نظام الحكام الإضافي الذي ساعدنا بشكل كبير، في تقليل الأخطاء واحتساب الحالات التحكيمية الصحيحة».

وأشار إلى أنه إبان الفترة المنقضية تم إدخال وسائل تدريبية جديدة للحكام جعلت البينة التحتية للتحكيم الإماراتي من أفضل الدول على المستوى القاري، إضافة لطباعة قوانين اللعبة باللغتين العربية والإنجليزية، وتوزيعها على الحكام، حتى تساعدهم في الإلمام بالقواعد التحكيمية السليمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا