• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

6 ميداليات لفتياتنا في الدوري الأوروبي للكاراتيه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 أبريل 2007

بقيادة سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم حقق منتخبنا الوطني للكاراتيه للسيدات إنجازاً إماراتياً جديداً على المستوى العالمي بحصده 6 ميداليات (ذهبية وثلاث فضيات وبرونزيتان) في بطولة الدوري الأوروبي التي اختتمت منافساتها في مدينة ميلانو بإيطاليا مساء أمس الأول بعد أن كانت سموها أحرزت أول ميدالية للدولة في البطولة التي شهدت مشاركة كبيرة بلغت 1427 لاعباً ولاعبة مثلوا أقوى منتخبات أوروبا والعالم عندما نجحت في انتزاع برونزية الكوميتيه لوزن فوق 60 كيوجراماً من بين 63 لاعبة بفوزها في 5 مباريات من أصل 6 واجهت فيها بطلات أوروبا القويات لاسيما من إيطاليا وألمانيا في منافسات اليوم الأول للبطولة - السبت الماضي - وقدمت سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد أداء رفيع المستوى كان محل إشادة المشاركين والمتابعين للبطولة الذين أثنوا على المستوى الفني المتطور لسموها الذي أكد حضورها القوي ضمن ''النخبة'' من بطلات أوروبا والعالم في تلك المشاركة الأولى في أعقاب تتويجها بفضية دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة ''الدوحة .''2006

وتواصلت إنجازات منتخبنا الوطني للكاراتيه للسيدات في ثاني أيام البطولة - أمس الأول بعد أن أهدت اللاعبة الواعدة هيا سمير جمعة الإمارات الميدالية الفضية في مسابقة الكاتا بأداء رائع وجميل أثبتت به جدارتها من بين 35 لاعبة كان محل للإشادة في أروقة البطولة، لتعود بعد ذلك لمعانقة منصة التتويج مرة ثانية بإحرازها الميدالية الفضية الثانية لها والثالثة للمنتخب في منافسات الكوميتيه لوزن تحت 46 كجم في مسابقة تحت 14 سنة.

وأضافت لاعبتنا المتألقة فريال جواد ميدالية رابعة لمنتخبنا بحصدها لفضية الكوميتيه في المسابقة نفسها وزن تحت 55 كجم بأداء لافت وقوي نال الاستحسان وأكد مجدداً تفوق ''صغيرات الإمارات'' الكبيرات بمهاراتهن في محيط اللعبة.

وفي مسابقة الكوميتيه للناشئات تحت 16 سنة حققت اللاعبة الموهوبة مي عمران الميدالية البرونزية لوزن تحت 60 كجم بأداء قوي أضافت به الميدالية الخامسة لمنتخبنا، ثم جاءت اللاعبة الواعدة لانا علي لتؤكد جدارة منتخبنا الوطني لكاراتيه السيدات عندما تألقت وأحرزت الميدالية الذهبية لوزن تحت 50 كجم ''تحت 16 سنة'' بعد أن قدمت مستوى عالياً استحقت به ميداليتها التي كانت مسك الختام لمشاركة منتخبنا للسيدات الناجحة من كافة الوجوه تنافساً واحتكاكاً وحضوراً لافتاً في واحدة من أقوى البطولات العالمية في محيط رياضة الكاراتيه.

وبهذه الميداليات التي بلغت ''نصف درزن'' بالتمام والكمال تحققت في مشاركة واحدة ووسط حشد هائل من لاعبي ولاعبات أوروبا يكون منتخبنا الوطني لكاراتيه السيدات قد أضاف إنجازاً يحسب للدولة جرياً على عادته في تشريف سمعة الإمارات في المحافل الدولية للعبة في ظل ما يلقاه من دعم ورعاية من سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم قائدة المنتخب.

جدير بالذكر ان سموها اجتمعت على هامش مشاركة منتخبنا في البطولة مع رئيس الاتحاد الإيطالي للكاراتيه والمدير الفني للاتحاد حيث بحثت معهما سبل تفعيل التعاون بين منتخبنا الوطني للسيدات ونظيره الإيطالي شاكرة لهما على الحفاوة التي قوبل بها الفريق.

من جانبه أبدى رئيس الاتحاد الإيطالي للكاراتيه ترحيبه بالتعاون مع المنتخب الوطني مشيداً بالمستوى المتطور لسمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم ، مؤكداً أنها مكسب كبير للعبة في ظل ما يعرفه عن اهتمام سموها وحبها للعبة والرعاية التي توفرها للاعبات المنتخب وقال منتخبكم يسير على الطريق الصحيح من خلال متابعتنا له في المنافسات وأستطيع التأكيد بأنكم تمضون مع الأوروبيين في نفس المستوى وينتظركم مستقبل باهر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال