• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

فتح تنفي تجنيد آلاف العناصر استعداداً لمواجهة مع حماس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 أبريل 2007

رام الله- تغريد سعادة والوكالات:

نفى ماهر مقداد المتحدث باسم ''فتح'' ما ذكرته صحيفة ''ها آرتس'' الإسرائيلية أمس، من أن الحركة شكلت جهازاً جديداً يسعى الى تجنيد آلاف العناصر، استعداداً لجولة محتملة من المواجهات العنيفة مع حركة ''حماس'' من بينهم مئات يتدربون حالياً في مصر. لكن الناطق باسم ''فتح'' في غزة عبدالحكيم عوض أكد أنها تعيد بناء وتوحيد أجنحتها العسكرية تحت مسمى ''قوات العاصفة''.

وقال عوض: ''إن الحركة تعكف على توحيد وإعادة بناء وهيكلة وتجميع ولملمة قيادات وكوادر أجنحة الحركة العسكرية في جهاز عسكري واحد''. وحسب عوض فإن الجهاز العسكري الجديد سيحمل أسم ''قوات العاصفة'' بحيث يشكل جهازاً عسكرياً موحداً للحركة وستكون له قيادة موحدة.وقال عوض: ''ليس مهماً فيه العدد وكم سيكون، بل المهم أنه سيبذل فيه الجهد لحماية الحركة من كل الأخطار، وفي مقدمتها مواجهة خطر الاحتلال''.

ويعتقد عوض أن النواة الأولى لهذا الجهاز ستتكون من 5 الاف عسكري مجهزين تجهيزاً نوعياً وبناءً متميزاً، نافياً أن يكونوا قد تلقوا تدريباً خارج فلسطين سواء في الأردن أو مصر.

وكانت ''هاآرتس'' قد ذكرت في عددها الصادر أمس، أن ''الجهاز الجديد الذي أنشأته ''فتح'' جند حتى الآن نحو 1400 عنصر يطلق عليهم اسم ''القوة الخاصة'' منهم نحو 1000 اجتازوا تأهيلاً عسكرياً، ومنهم بضع مئات سافروا للتدريب في مصر''. ... المزيد