• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«العميد» يستعيد خليفة مبارك قبل مواجهة «الكوماندوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 نوفمبر 2015

مراد المصري (دبي)

يختتم النصر تدريباته مساء اليوم استعداداً لمواجهة الشعب يوم غد في الجولة الخامسة لدوري الخليج العربي، وهي المباراة التي ستكون الأخيرة بالنسبة للعميد الذي يتوجب عليه الفوز، وانتظار ما تسفر عنه بقية المباريات، خصوصاً الجولة الأخيرة، لتحديد مصيره عبر إكمال مشواره وبلوغ الدور نصف النهائي أو وداع المسابقة التي حقق لقبها العام الماضي.

وشهدت التدريبات أنباء جيدة بعودة خليفة مبارك للتدريبات الجماعية، حيث كان قد غاب عن مباريات الفريق لأكثر من شهر بسبب تعرضه للإصابة، وحاجته للخضوع إلى برنامج تأهيلي، بما من شأنه أن يعزز من قوة الجدار الدفاعي للفريق الذي عانى خلال المباراة الماضية من عدم قدرة مبارك سعيد على خوض المواجهة بشكل كامل بسبب تعرضه لإصابة بسيطة، فيما يفتقد خدمات عصام ضاحي صاحب الخبرة، بعد نيله بطاقة حمراء أمام الظفرة في الجولة قبل الماضية، بما يعني غيابه أيضاً عن مواجهة يوم غد.

وشهد الفريق عودة محمود خميس بعد خروجه من قائمة منتخبنا بسبب تعرضه للإصابة خلال التدريبات، حيث قام مهدي علي باستدعائه لخوض مباراتي تيمور الشرقية وماليزيا في التصفيات المزدوجة للمونديال والبطولة الآسيوية، لكن سوء الطالع منع اللاعب من إكمال المهمة بعد تعرضه للإصابة، فيما من المرجح عدم الدفع به أمام «الكوماندوز»، حيث يسعى «الأزرق» إلى تجهيز قائده لخوض مباراة الجزيرة يوم 22 نوفمبر الجاري في الجولة الثامنة لدوري الخليج العربي.

وعبر خالد عبيد، مدير الفريق، عن رضاه بالتحضيرات العامة للفريق الذي سيختتم تحضيراته في معقله، دون أن يخوض أي تدريب في نادي دبي، حيث من المقرر أن يخوض المباراة في «العوير»، بعدما تعذر إقامة المباراة على ستاد آل مكتوم بسبب أعمال الصيانة، وأوضح أن عودة خليفة مبارك من شأنها أن تعزز من قوة خط الدفاع، إلى جانب رفع الحالة المعنوية للاعب نفسه الذي غاب مؤخراً بسبب الإصابة، فيما يبدو في حالة جيدة حالياً، فيما تتم مراقبة حالة محمود خميس الذي من المرجح أن يلعب مباراة الجزيرة التي ستكون واحدة من المواجهات القوية في مسابقة الدوري.

يذكر أن النصر يغيب عنه البوركيني جوناثان بترويبا الذي يشارك مع منتخب بلاده في تصفيات كأس العالم، حيث خسر مباراة الذهاب أمام بنين بهدفين مقابل هدف، ويخوض يوم الثلاثاء المقبل لقاء الإياب المصيري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا