• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«إينوك» تبدأ مد خط أنابيب لمطار آل مكتوم الدولي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

بدأت «هورايزون» عمليات مد خط أنابيب بطول 16 كيلومتراً لتزويد وقود الطائرات من منشآت التخزين في جبل علي إلى مطار آل مكتوم الدولي في «دبي الجنوب» خلال الربع الرابع من العالم الجاري، وتعمل «هورايزون»، التابعة لشركة بترول الإمارات الوطنية «إينوك»، حالياً على أعمال الهندسة والتصميم المبدئي لمد خط الأنابيب، الذي يتوقع بدء تشغيله خلال الربع الرابع من 2018.

وتم الكشف عن آخر المستجدات المتعلقة بالمشروع خلال حفل تكريمي نظمته الشركة، أقيم بحضور سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني، ورئيس مطارات دبي، والرئيس الأعلى والرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، ورئيس مجلس دبي العالمية، وخليفة الزفين، رئيس مجلس إدارة «دبي الجنوب»، إلى جانب عدد من كبار المسؤولين الحكوميين ورواد القطاع.

وقال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «إينوك»، لقد «نجحت دبي في تحقيق رؤيتها الطموحة الرامية إلى ترسيخ مكانتها كوجهة عالمية أولى في قطاع الأعمال ومركز رئيسي لقطاع الطيران في الشرق الأوسط، بفضل موقعها الاستراتيجي الطموح الذي يتيح إمكانية الوصول من مطاراتها إلى كل أنحاء العالم، ومع خططنا لإمداد خط أنابيب لتزويد وقود الطائرات بطول 16 كيلومتراً باتجاه «مطار آل مكتوم الدولي» فإننا نتطلع قدماً نحو تعزيز هذا التعاون البنّاء مع مطارات دبي لنعمل معاً نحو الارتقاء بمستقبل قطاع النقل الجوي في الإمارة نحو آفاق جديدة من التميز».

وأعلنت مطارات دبي مؤخراً عن القدرة الاستيعابية لمطار آل مكتوم والمقدرة بشحن 12 مليون طن سنوياً و160 إلى 260 مليون راكب في العام. وفضلاً عن ذلك، يعمل مطار دبي الدولي على برنامج بقيمة 7.8 مليار دولار لتوسيع المطار والمجال الجوي، ما يبرز التزام الإمارة بخطط تنمية البنى الأساسية لقطاع الطيران وطاقته الاستيعابية ومضاعفة قدرة الإمارة على استيعاب المسافرين لتصل إلى 200 مليون مسافر سنوياً بحلول عام 2045. ويغطي مشروع «خط أنابيب فالكون» حالياً نسبة كبيرة من حاجة مطار دبي للوقود. وعند إتمام عملية التوسعة نحو مطار آل مكتوم الدولي، سيلبي المشروع 60% من حاجة مطارات دبي بحلول عام 2050.

وأضاف الفلاسي: «يزود مشروع خط أنابيب «فالكون» مطار دبي الدولي بإمدادات مستمرة بشكل يومي، ما سينطبق على مطار آل مكتوم الدولي في المستقبل القريب، ونعتقد أن هذا النوع من المشروعات له أهمية بالغة في خطط التنمية الشاملة لإمارة دبي، التي تعمل على تطوير البنى التحتية والقدرة الاستيعابية على مستوى الطيران وأعداد السياح».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا