• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

السلطات التركية تمنع اللاجئين من العودة وتنقلهم إلى مخيم جديد

الأكراد يطهرون محيط «كوباني» و«التحالف» يدك «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 يناير 2015

دمشق (وكالات)

واصلت وحدات حماية الشعب الكردية أمس عمليات تطهير محيط عين العرب (كوباني) السورية الحدودية مع تركيا من عناصر «داعش»، وسط قيام طيران التحالف الدولي بشن 13 غارة جوية على التنظيم حول المدينة شملت قصف وحدات تكتيكية وعربة ودمرت تسعة مواقع قتالية ومنطقة شن هجمات وثلاثة مبان.

وفيما لا تزال الحدود بين تركيا وسوريا مغلقة بالكامل قبالة عين العرب حيث قال مسؤول في الهيئة الحكومية التركية المكلفة الأوضاع الطارئة إنه لن يتم السماح بدخول أي لاجئ حتى إشعار آخر. قال شهود عيان بينهم مراسلي «فرانس برس» الذين تمكنوا من الدخول «إن الدمار شامل في المدينة، وإنه لم يتبق في الجزء الشرقي الذي بات تحت السيطرة التامة للمقاتلين الأكراد سوى الركام والمباني المتداعية، بينما منيت الأحياء الغربية بأضرار أقل في ظل مشاهدة بعض السكان المدنيين».

إلى ذلك، نشرت السلطات التركية عناصر من الدرك والجنود في محيط مركز مرشد بينار الحدودي على بعد كيلومترات من سوروتش (جنوب) بهدف منع أي دخول للاجئين إلى كوباني.

كما عمدت إلى نقل مئات اللاجئين السوريين من أماكن إقامتهم الحالية نحو مخيم جديد فتح قبل أيام قرب المدينة بقدرة استيعاب تصل إلى 35 ألف شخص.

وأوضح لاجئون من كوباني يقيمون في مخيم على الجانب التركي من الحدود إنهم يريدون العودة لديارهم لكنهم يحتاجون للحماية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا