• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

قتيلان بانفجار قنبلة داخل مسجد في صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 نوفمبر 2015

صنعاء (الاتحاد)

فرض المتمردون الحوثيون أمس إجراءات أمنية مشددة حول المساجد في صنعاء تحسباً لهجمات انتحارية قد تستهدف معاقلهم، في وقت سقط قتيلان في انفجار عرضي لقنبلة عند مدخل مسجد في منطقة محويت شمال غرب العاصمة.

وأغلق حوثيون يرتدون ملابس عسكرية ومدنية ومعززين بمركبات مثبت عليها رشاشات مضادة للطيران، شوارع رئيسية وفرعية في صنعاء تؤدي إلى مساجد مشهورة بتأييد الجماعة. وأُغلقت هذه المنافذ قبل نحو ساعة على رفع أذان صلاة الجمعة ما تسبب بازدحام مروري خصوصا في ميدان التحرير.

وقال أحد المتمردين كان يحمل رشاش كلاشنكوف ويلوح بيده لإرشاد سائقي المركبات بسلوك طريق آخر بعد إغلاق جزء من شارع العدل وسط المدينة «ليس هناك تظاهرة..فقط إجراءات لحماية المسجد».

وقام الحوثيون بتفتيش معظم المصلين أمام المساجد الموالية للجماعة التي أصبح بعضها محاط بحواجز إسمنتية ومسلحين متواجدين على مدار الساعة. وقالت مصادر إعلامية «إن جماعة الحوثي حولت عدداً من مرافق بعض مساجد صنعاء إلى مراكز عمليات بعد أن دُمرت مقراتها وبعضها سرية، ومنازل قيادات بارزة في الضربات الجوية للتحالف العربي منذ أواخر مارس.

وقتل شخصان وأصيب آخرون أمس بانفجار قنبلة داخل مسجد في بلدة شبام كوكبان بمحافظة المحويت. وقال مصدر أمني مسؤول، إن أحد القتيلين كان يحمل القنبلة وقد سحب فتيلها دون قصد في مسجد «الغيل»، نافياً أن تكون الحادثة عملاً إرهابياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض