• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

دراسات وإبداع في ركن التواقيع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 نوفمبر 2015

الشارقة (الاتحاد)

حفلت منصة التواقيع بمعرض الشارقة للكتاب في يومها التاسع بالعديد من الأسماء البارزة والمؤثرة على المستويين المحلي والعالمي، فقد وقع الإعلامي أسامة طالب مرة كتابه «المشهد الجميل» بحضور عبدالله العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة ومحمد دياب الموسى مستشار حاكم الشارقة وجمع كبير من الإعلاميين والكتاب من أصدقاء المؤلف، ويرصد هذا الإصدار الهام مشاهد ثرية ومتنوعة كتبها أسامة بمحبة وإخلاص ليقارب بها الحراك الثقافي والفكري في الشارقة خلال عدة عقود، تم التأسيس فيها لمشاريع ثقافية كبرى أمكن لها أن تمنح الشارقة ألقابها المستحقة كونها عاصمة للثقافة العربية، وعاصمة للثقافة الإسلامية، وعاصمة للسياحة العربية.

كما وقع طارق بن خادم عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، رئيس دائرة الموارد البشرية في حكومة الشارقة، كتابه «رأس المال البشري» بحضور أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، كما وقع الكاتب أندريه أوليفيرا روايته «ماراثون الخلود» الصادرة عن دار نون، ووقع الدكتور حمد بن صراي دراسته الهامة «التنقيبات الآثارية في موقع الدور المدافن»، وكذلك وقعت الدكتورة فاطمة الصايغ كتابها «دولة الإمارات العربية المتحدة.. صعوبات التأسيس ومقومات البناء»، ووقع د. عبدالله المغني كتابه «التجارة في الإمارات قديماً»، وكامل يوسف حسين ترجمته لكتاب جيمس تاتوم «أنشودة الحداد».

وفي الدراسات والكتب المتنوعة وقعت شريفة رحمة الله سليمان كتابها «التفكير الناقد والتربية الإعلامية»، ووقع الدكتور منصور أنور الحبيب كتابه «باب النجار مخلع».

أما كتب الإبداع الأدبي فقد حظت بمجموعة كبيرة من التواقيع لكل من: بلسم العبيد، سعيد الحمادي، ميرة الظاهري، محمود أبو العباس، شهاب الكعبي، شهد العبدولي، عائشة عبدالله، عتيج القبيسي، محمد عبدالله نور الدين، مريم الزعابي، فيصل السويدي وآية عكرمة. ‏‫

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا