• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

27·7 مليار درهم خسائر أسواق الأسهم في الربع الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 أبريل 2007

تراجعت القيمة السوقية لسوق الأسهم خلال الربع الأول من العام الجاري حوالى 27,7 مليار درهم بما نسبته 5,3% وشهدت الشهور الثلاثة الأولى من العام توزيعات نقدية بلغت 14 مليار درهم بالاضافة الى توزيعات منحة بقيمة 4,3 مليار درهم. وأرجع تقرير لمركز ابحاث شركة امانة كابيتال هذا الانخفاض بصورة اساسية الى توزيعات المنحة بالبنوك، الاتصالات المتكاملة - دو، تطورات اعمار العقارية.

وأفاد التقرير أن الربع الاول من عام 2006 شهد انخفاضا كبيرا في القيمة السوقية بلغ 118,8 مليار درهم في حين بلغت التوزيعات النقدية 8,9 مليار درهم، وتوزيعات منحة 7,7 مليار درهم وبلغت نسبة الانخفاض حوالى 15,2% مشيرا إلى وجود ''علاقة طردية'' بين توزيعات المنحة ومعدل انخفاض القيمة السوقية للشركات مشددا على ان اسهم المنحة لا تعني ان المساهمين حصلوا على اسهم بلا مقابل بل ان قيمة هذه الاسهم جزء من القيمة السوقية للاسهم المتاحة لديهم. وضرب مثلا بسهم بنك دبي الاسلامي الذي بلغ عدد اسهمه قبل توزيعات المنحة 2,8 مليار سهم بسعر 8,63 درهم لتكون قيمته السوقية 24,2 مليار درهم وبعد قيام السهم بتوزيع 35% نقدي و 7 % منحة اصبح عدد اسهم البنك حوالى 2,996 مليار سهم، وكان من المفترض ان يكون سعر تداول السهم بعد التوزيعات حول مستوى 7,73 درهم الا ان سعر السهم شهد عمليات بيع قوية دفعت سعر السهم للانخفاض الى 6,52 درهم بنهاية الربع الاول لتصبح قيمته السوقية 19,5 مليار درهم وهكذا معظم البنوك التي قامت بتوزيعات المنحة، في حين انه من المفترض عدم تعرضها لاي انخفاض لانه يتم التعامل مع قيمة سوقية وليس لزيادة في عدد اسهم بلا قيمة.

وحول أسباب التراجع الأخرى ذكر التقرير أن السوق تأثرت كثيرا بالتطورات التي شهدها سهم اعمار العقارية فعلى الرغم من ارتفاع ارباح الشركة بنسبة 34,7 % لتبلغ 6,4 مليار درهم مقابل 4,7 مليار درهم العام السابق فانه ترتب على انخفاض توزيعات السهم لتبلغ 0,2 درهم مقابل 0,4 درهم العام السابق - بالاضافة الى الاعلان عن زيادة رأس مال الشركة بعدد 2,4 مليار سهم لصالح شركة دبي القابضة مقابل اراضي - الى تعرض السهم لعمليات بيع قوية من قبل مستثمرين اجانب وهو ما ادى الى انخفاض سعر السهم بصورة كبيرة.

وذكر التقرير أن الربع الاول شهد ادراج 7 اوراق مالية جديدة اربع منها بسوق دبي وهي: دبي للتطوير، دبي للمرطبات، سوق دبي المالي، الخليج للملاحة القابضة، بينما تم ادراج ثلاث بسوق ابوظبي وهي اركان لمواد البناء، مركز الفجيرة التجاري، الفجيرة لصناعات البناء، ولم تشهد ثلاث منها اي تعاملات منذ الادراج وهي دبي للتطوير، دبي للمرطبات، مركز الفجيرة التجاري ونشطت أسهم ثلاث شركات من حيث الكمية والقيمة وهي اركان لمؤاد البناء، الخليج للملاحة القابضة، سوق دبي المالي، كما شهد الربع الاول ايضا اتجاه العديد من الشركات نحو اصدار صكوك قابلة للتحويل الى اسهم ومنها مصرف ابوظبي الاسلامي، الدار العقارية، بنك ابوظبي الوطني.

اما عن حركة التداولات خلال الربع الاول أفاد التقرير انه تم تداول 12,8 مليار سهم بقيمة 55,9 مليار درهم، واستحوذ سوق دبي المالي على 66,7 % ، 76,8 % على التوالي من اجمالي كمية وقيمة التعاملات واحتل سهم الخليج للملاحة القابضة قائمة انشط الشركات من حيث كمية التداول بعد تداول 1,9 مليار سهم بنسبة 21,7 % من اجمالي تعاملات سوق دبي، كما احتل سهم اعمار العقارية قائمة انشط الشركات من حيث القيمة بقيمه تعاملات بلغت 22,7 مليار درهم مستحوذا على 52,8 % من اجمالي تعاملات سوق دبي، اما سوق ابوظبي فاستحوذت على 33,3 %، 23,2 % من اجمالي كمية وقيمة التداولات على التوالي واحتل سهم اركان لمواد البناء قائمة اكثر الشركات نشاطا من حيث الكمية بعد تداول 0,7 مليار سهم ليستحوذ على 16,1 % من كمية التعاملات في حين احتل سهم الدار العقارية قائمة انشط الشركات من حيث القيمة بعد تداولات بلغت قيمتها 1,7 مليار درهم مستحوذا على 13,4 % من قيمة تعاملات سوق ابوظبي.

اما عن حركة المؤشرات فقد استمر الانخفاض مسيطرا عليها حيث انخفض مؤشر سوق أبوظبي بـ 115,99 نقطة بنسبة 3,87 % ليغلق عند 3883,67 نقطة ، في حين انخفض مؤشر سوق دبي 400,02 نقطة بنسبة 9,69 % ليغلق عند 3727,31 نقطة ، وهو ما انعكس على مؤشر سوق الامارات الصادر عن هيئة الاوراق المالية والسلع الذي انخفض بـ 213,4 نقطة بنسبة 5,3 % ليغلق عند 3817,61 نقطة مما ادى الى انخفاض رأس المال السوقي بـ 27,7 مليار درهم ( بلغت خسائر سوق ابوظبي 9,3 مليار درهم، في حين بلغت خسائر سوق دبي 18,4 مليار درهم).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال