• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

مؤسسة محمد بن راشد تطلق حملة ترويجية لتوعية شباب المستثمرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 أبريل 2007

دبي-الاتحاد:أطلقت مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب حملة ترويجية تهدف إلى رفع مستوى وعي الجيل الجديد من المستثمرين من أبناء وبنات دولة الإمارات وحفزهم على خوض غمار مجال الأعمال الخاصة وذلك باستخدام كافة الوسائل الإعلامية المقروءة والمرئية والمسموعة بالدولة.

تهدف الحملة إلى تعزيز قنوات التواصل بين المؤسسة وشريحة واسعة من أبناء الدولة ممن يجدون في أنفسهم الرغبة للدخول إلى عالم الأعمال بإطلاق وإدارة وتشغيل مشروعاتهم الخاصة وذلك في إطار رسالة المؤسسة الرامية إلى رفع معدل المشاركة الوطنية في الساحة الاقتصادية المحلية وتأكيدا على تفعيل خطة دبي الاستراتيجية للعام 2015 والتي تقضي بتعزيز دور العنصر الوطني في دعم مسيرة التنمية الاقتصادية في دبي.

وقال عبد الباسط الجناحي المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب: ''تتضمن الحملة إبراز عدد من النماذج الوطنية الناجحة التي تمكنت من تحقيق أحلامها وإطلاق مشروعات نوعية متفردة لاقت نجاحا ملحوظا وذلك من خلال دعم وتشجيع المؤسسة التي ساعدتهم على الوصول إلى أهدافهم على النهج الذي كانوا يرجونه''.

وأضاف الجناحي: ''إن الهدف الرئيسي من الحملة هو التأكيد على ضرورة امتلاك أصحاب المبادرة الاستثمارية العزم على إكمال الطريق الذي بدأوه والرغبة في مواصلة درب النجاح بوازع داخلي، بينما تقف النماذج التي نقدمها من خلال الحملة برهانا واضحا على أهمية تلك الجزئية التي لا يمكن لأي مشروع أن ينجح بدونها''

وتوفر مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب العديد من خدمات المساندة لصغار المستثمرين والمشروعات الناشئة حيث تتنوع تلك الخدمات لتشمل خدمات التدريب والاستشارات والنصح حول أساليب إعداد دراسة جدوى ناجحة للمشروعات إضافة إلى خدمات مركز الأعمال الذي يوفر المساحات المكتبية والخدمات اللوجستية لأعضاء المؤسسة بأسعار تنافسية، في حين يعتبر برنامج المشتريات الحكومية من أبرز مكونات الدعم في المؤسسة حيث يساعد البرنامج أعضاءه في الاستفادة من قرار تخصيص المؤسسات الحكومية في دبي لنسبة خمسة بالمائة من مشترياتها لقطاع الشركات الصغيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال