• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

مقتل مشجع في عنف الطائرة باليونان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مارس 2007

ألغيت مباريات الكرة الطائرة باليونان عقب وفاة أحد المشجعين وإصابة آخرين في مصادمات عنيفة بين مشجعي فريقين متنافسين قبل مباراة أقيمت في بايانيا.

وقالت الشرطة إن رجلا 25 عاما من مشجعي نادي باناثينايكوس أثينا توفي متأثرا بجروح شديدة في الرأس أصيب بها عندما تشاجر مشجعو ناديي باناثينايكوس وأولمبياكوس بيرايوس قبل مباراة بين فريقي الكرة الطائرة للسيدات في الناديين.

وأشارت تقارير إخبارية إلى أن مثيري الشغب (هوليجانز) خرجوا من المشهد الكروي واستخدموا المباراة التي جرت في إطار مسابقة الكأس في الكرة الطائرة لاشعال مشاجرة منظمة مسبقا واستخدموا خلالها الحجارة والهراوات والقنابل الحارقة. وأضافت التقارير أن سبعة آخرين أصيبوا.

وذكر طبيب يعمل بعيادة بأثينا استقبلت بعض المصابين أن العيادة كانت تستقبل ''أناس مضرجين بدمائهم''. وقالت الشرطة إنها ألقت القبض على ستة أشخاص بعد أن أنهت المشاجرة مستخدمة القنابل المسيلة للدموع. وتضررت العديد من المحال التجارية والسيارات خلال المواجهات. وألغى الاتحاد اليوناني للكرة الطائرة لاحقا مسابقة ''الثمانية النهائيين''.

وقال ثاناسيس بيليجراتيس رئيس الاتحاد اليوناني للكرة الطائرة ''لا يمكن لعب الكرة الطائرة عقب الاحداث المأسوية التي وقعت. ولذلك ألغينا مسابقة الثمانية النهائيين''. ومن المعروف أن هناك ندية شديدة بين مشجعي ناديي باناثينايكوس وأولمبياكوس. ودائما ما يظهر المشجعون المشاغبون من كلا الناديين في مباريات بعض اللعبات مثل كرة القدم وكرة السلة. وتشمل أعمال العنف هذه مشجعي العديد من الاندية اليونانية الاخرى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال