• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

شركة أميركية عملاقة تعين طفلا مديرا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 مارس 2016

أ ف ب

عين اميل باربيدج، ابن الثانية عشرة، مديرا عاما للترفيه في الفرع الكندي من مجموعة "تويز آر آس" الأميركية للألعاب.

وقال الصبي "عندما تلقيت الجواب، طرت فرحا ورحت أقفز أينما كان".

وتقضي مهمة "المدير" الجديد بتجربة الألعاب الجديدة وإصدار توصيات بشأنها وتقديمها إلى وسائل الإعلام، وفق البيان الصادر عن المجموعة.

وسيتقاضى الصبي أجره بالدولار والألعاب على حد سواء، بحسب ما كشفت عائلته.

وقالت والدته بالوما إيزكييردو إنها غير قلقة على ابنها الذي سيكون بانتظاره جدول أعمال حافل بين نشاطاته الإعلامية وتجارب الألعاب وصفوفه الدراسية. وهي أكدت "أنه يزخر بالطاقة".

في حال تغيب الفتى لمدة طويلة عن المدرسة، سيشرف عليه مدرس خاص كي لا يتأخر في دراسته، على ما أوضحت والدته لوكالة فرانس برس.

ويطمح إيميل إلى أن يصبح مهندسا معلوماتيا لكنه قد يغير رأيه بعد هذه التجربة.

ولا توفر "تويز آر آس" هذا المنصب إلا في كندا وأستراليا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا