• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بحضور الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم

«دبي لمسرح الشباب» يحتفي بالمواهب الواعدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 نوفمبر 2015

نوف الموسى (دبي)

بحضور سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، شهدت ندوة الثقافة والعلوم في دبي، أول من أمس، حفل توزيع جوائز الدورة التاسعة لمهرجان دبي لمسرح الشباب، القائمة تحت مظلة هيئة دبي للثقافة والفنون، (دبي للثقافة)، وجاء الحفل الختامي، للحدث المسرحي السنوي، احتفاءً بالمواهب الواعدة، وإيماناً بالمسؤولية الثقافية، تجاه التأسيس المعرفي لفن المسرح. وبدأ برنامج الحفل، بتكريم شخصية العام المسرحية، الفنان إبراهيم سالم، على جهوده النوعية، وزخم عطائه في مجال الحراك المسرحي في الإمارات، لينتقل التكريم بعدها إلى أعضاء لجنة تحكيم المهرجان في دورته الحالية، وهم المسرحي حسن رجب (رئيساً للجنة)، والمسرحي فيصل الدرمكي، والمسرحي محمد الغص، والفنانة عائشة عبدالرحمن، والمسرحي محمود أبو العباس.

جاءت توصيات اللجنة التي أقرها وقدمها إلى حضور الحفل الختامي، المسرحي حسن رجب، بضرورة استقطاب العنصر النسائي الشاب، للمشاركة في المهرجان، وبيان تعميق دور المشرف على العروض المسرحية المشاركة، وتكثيف وجوده أثناء التمارين، على أن يكون أكثر فعالية، إضافة إلى أهمية تشجيع المؤلفين الشباب، على كتابة النصوص التي تعالج موضوعاتهم، ومتابعة المسرحيين الجدد، في مسألة الانضمام للورش المتخصصة التي تقدمها هيئة دبي للثقافة والفنون، باستمرار، مؤكدةً اللجنة حول ضرورة الاهتمام باللغة العربية الفصحى، في التناول المسرحي، وتركيز الجهود الشبابية على إثرائها في العروض الأدائية الحيّة.

تضمنت نتائج الدورة التاسعة، لمهرجان دبي لمسرح الشباب، منافسة تفاعلية توزعت عبرها الجوائز، في سياقات مختلفة، رغم الاستحواذ الأكبر الذي يمكن أن تحصده مسرحية واحده على حساب مسرحيات أخرى، والتي تؤطر عادةً، الشكل التحكيمي والبيئة المسرحية للمشاركين. وأعلن أعضاء لجنة التحكيم عن ذهاب جائزة أفضل عمل متكامل لمسرحية «مسألة وقت» للمخرج حسن يوسف، حيث نال المسرحي الشاب إبراهيم القحومي، جائزة أفضل مخرج عن مسرحية «مساء للموت»، بينما جسدت جائزة التمثيل، القدرات الأدائية المذهلة للشباب، ليحصد كل من الممثل ياسر النيادي والممثل أحمد مال الله، جائزة أفضل ممثل دور أول، مناصفةً، وبالمقابل نال الممثل عبدالله المهيري والممثل سلطان بن دافون، جائزة أفضل ممثل دور ثاني، مناصفةً. وحصدت الممثلة نوال عباس جائزة أفضل ممثلة دور أول عن دورها في مسرحية «مساء للموت»، ومن جهتها، نالت الممثلة نوف الفلاسي، جائزة أفضل ممثلة دور ثاني، عن دورها في مسرحية «الرصاصة». ومنحت جائزة التحكيم الخاصة لمشاركين من غير أبناء دولة الإمارات، للممثل الشاب حيدر أبو العباس عن دوره في مسرحية «مسألة وقت». ونالت مسرحية «لعبة الحياة» للمخرج أحمد الشامسي، جائزة أفضل إضاءة، وعن نفس المسرحية، حصد سعيد الزعابي، جائزة التأليف المسرحي. وذهبت عدة جوائز لمسرحية «مسألة وقت» للمخرج حسن يوسف، إلى جانب كونه العرض المتكامل، وهي: جائزة الجمهور لأفضل عرض مسرحي، وجائزة أفضل ماكياج التي نالتها مرام عبدالله، وجائزة أفضل مؤثرات موسيقية، التي حاز عليها عبدالعزيز عادل، وجائزتا أفضل ديكور، وأفضل أزياء، لمخرج العمل حسن يوسف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا