• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م
  11:46    نتانياهو يؤكد ان الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل "يجعل السلام ممكنا"        11:49    نتنياهو يتوقع أن تعترف دول أوروبية بالقدس عاصمة لإسرائيل     

"المركزي" يرفض طلب "أملاك" التحول إلى مصرف إسلامي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 مارس 2007

دبي-عاطف فتحي:

كشف محمد العبار، رئيس مجلس إدارة شركة أملاك للتمويل، عن أن المصرف المركزي رفض طلب الشركة بالتحول إلى مصرف إسلامي لكنه قال- رداً على سؤال لأحد المساهمين خلال اجتماع الجمعية العمومية السنوي للشركة مساء أمس في دبي-: إن الشركة لن تعتبر مسألة الرفض نهائية ولن تكف عن المحاولة مضيفاً:'' إنهم إخوان لنا نعتز بهم، ولكن كون القرار اتخذه بشر فهو قابل للتغيير أيضاً خاصة أن أملاك لا ينقصها شيء للتحول إلى مصرف إسلامي'' على حد قوله.

وأوضح العبار أن ''المركزي'' ربما لديه وجهة نظر في الحد من أعداد المؤسسات المصرفية، قائلاً: ''إن المصارف الجديدة التي تم الإعلان عنها مؤخراً لا تمثل رخصاً جديدة بل تمثل تفعيلاً لرخص قديمة ألغتها حكومات ومن ثم أعادت تفعيلها. أما بالنسبة لنا فنحن لا نستسلم لكلمة لا وسنحاول من جديد فلا يوجد شيء مستحيل''. وشهد الاجتماع انتخاب مجلس إدارة جديد للشركة من 7 أشخاص بدلاً من 9 في المجلس السابق حيث تقدم شخص جديد للعضوية وبينما لم يرغب ثلاثة أعضاء في التجديد أبرزهم محمد العبار نفسه الذي غادر المجلس لكنه أوضح رداً على استفسارات المساهمين أنه لن يكون بعيداً عن ''أملاك'' كون ''إعمار العقارية'' هي المؤسس والمساهم الرئيسي في أملاك للتمويل. ويضم المجلس الجديد في عضويته كلاً من ناصر بن الشيخ وصالح سعيد لوتاه وعصام كلداري وفاروق ارجمند وعلي إبراهيم ومحمد الهاشمي وأحمد حمدان بن دلموك. وأقرت الجمعية العمومية للشركة الحسابات المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر ،2006 كما قررت عدم توزيع أرباح نتيجة حاجة الشركة إلى التوسع في أسواق مصر والسعودية وسوريا وباكستان .

وعقب انتهاء أعمال الجمعية العمومية عقد مجلس الإدارة الجديد اجتماعه الاول حيث اختار ناصر حسن الشيخ رئيساً لمجلس الإدارة وعلي إبراهيم محمد نائباً للرئيس

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال