• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:36    مصدر أمني: مقتل 40 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

عودة المهاجم إضافة كبيرة للفريق

فوزينيتش يقود الجزيرة في لقاء الفجيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 نوفمبر 2015

أمين الدوبلي (أبوظبي)

أكد أحمد سعيد، المشرف العام على كرة القدم بنادي الجزيرة، أن ميركو فوزينيتش قلب هجوم الفريق سوف يعود غداً من الجبل الأسود، بعد أن التحق بمنتخب بلاده لفترة وجيزة، وأنه سيخوض مباراة «فخر أبوظبي» أمام الفجيرة يوم الثلاثاء المقبل، ضمن الجولة السادسة لكأس الخليج العربي، وأن وجوده سيمثل إضافة كبيرة للفريق في المباراة.

وحول مكاسب الفريق الجزراوي من لقاء الشارقة، بالجولة الماضية، أشار إلى أن الشوط الثاني تحديداً من المباراة يمكن أن يحمل عنوان «عودة الروح»، خصوصاً أن قليلاً من الأندية التي يمكن أن تعود إلى اللقاء بعد التأخر بثلاثة أهداف، وهي الفرق التي تملك الشخصية والثقة بالنفس، والجدارة، والقدرات المميزة، خاصة في ظل الغيابات المؤثرة من المواطنين الدوليين والأجانب.

وقال: «أثبتت المباراة أن الجزيرة يملك في جعبته الكثير من الأسلحة التي يمكن أن تصنع له الفارق في المرحلة المقبلة، وأن هذا ليس بجديد بالنسبة له شخصياً، حيث إنه يؤكد في كل المناسبات أن الحلول المتاحة والسهلة للفريق الأول دائماً تأتي من أكاديمية الكرة بالجزيرة التي تعد واحدة من أهم أكاديميات الكرة في الدولة، وأن كثير من لاعبي الأكاديمية ومواهبها ينتظرون دورهم للتعبير عن إمكاناتهم في الفريق الأول، وأن الجزيرة يراهن عليهم في المرحلة المقبلة، بعد أن أعلن البرازيلي آبل براجا، المدير الفني، أن الباب مفتوح أمام كل لاعب مجتهد يعطي في الملعب من هؤلاء الصغار الذين نعتبرهم الثروة والمخزون الاستراتيجي للجزيرة. وأضاف: الجزيرة سيعود إلى مستواه الطبيعي في أقرب وقت، ومباراة الشارقة منحت الفريق الدفعة المعنوية التي كان يحتاج إليها، بعد أن صادفه عدم التوفيق في العديد من مباريات الدوري، وأهدر فرصاً كثيرة كانت كفيلة بتحقيق الفوز، كما أنه استقبل أهدافاً بمنتهى السهولة، من الممكن أن يتجنبها، وأنه رغم ضعف فرص الفريق في التأهل إلى نصف نهائي كأس الخليج العربي، إلا أن الفريق سوف يلعب من أجل الفوز أمام الفجيرة ودبا الفجيرة في المباراتين المتبقيتين، ويتمسك بالأمل ربما تعرقل الفرق الأخرى بعضها بعضاً».

وعن أداء تياجو نيفيز والعطاء الكبير في لقاء الشارقة قال: «اللاعب عاد إلى مستواه الذي كان عليه في الهلال السعودي، وقدم عرضاً رائعاً، حيث ركض في كل مكان بالملعب، وساعد الفريق في كل الفترات، وننتظر منه الكثير في المرحلة المقبلة، خصوصاً بعد أن تحسن الطقس، وعلينا أن نشيد أيضاً بالثلاثي الصاعد، خلفان مبارك وسالم راشد وسلطان الشامسي، حيث كانوا جميعاً عند حسن الظن بهم، وبعثوا روح التفاؤل في «قلعة الجزيرة» خلال المرحلة المقبلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا