• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

«الظاهرة» رونالدو: هذا الشخص وراء رحيلي عن البارسا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 فبراير 2017

القاهرة (الاتحاد)

كشف النجم الدولي البرازيلي رونالدو، الملقب بـ «الظاهرة»، النقاب عن سبب رحيله من نادي برشلونة بعد موسم واحد فقط (96/‏‏‏‏ 1997) لعبه في صفوف هذا الفريق الكتالوني، حقق خلاله أداءً أبهر الجميع وسجل أهدافاً خيالية. وقال في مقابلة مع شبكة «إسبن- البرازيل» إن الرحيل من البارسا لم يكن خطأه، بل اعترف بأن تجربة اللعب في هذا النادي الإسباني كانت رائعة رغم عدم استمرارها طويلاً. وتابع قائلاً: لم يكن من الممكن بقائي، ولكن الرحيل لم يكن مسؤوليتي، فبعد أن حصلت على موافقة على تجديد عقدي قبل شهر من نهاية الموسم، إذا بي أفاجأ بعدها بأقل من أسبوع بقرار رحيلي واعتبار الاتفاق المبدئي السابق كأن لم يكن، وطلب مني رئيس النادي وقتها خوسيه لويس نونيز البحث عن نادٍ يدفع مبلغ الـ 29 مليون دولار شرط الاستغناء عني والموجود في عقدي، وبالفعل دفعها نادي إنترميلان ورحلت.

وكانت شبكة «إسبن - البرازيل» قد نشرت تقريراً في هذا الشأن أوضحت فيه أن برشلونة كان ينوي التجديد لرونالدو لمدة 10 سنوات ليضمن بقاءه حتى ما بعد مونديال ألمانيا 2006، ولكن حدث خلاف بين إدارة البارسا ووكيل أعمال رونالدو، ما تسبب في فشل كل الترتيبات المتعلقة ببقائه مع برشلونة، والتي كانت قاب قوسين أو أدنى من أن تتحقق، بدليل تصريح رئيس البارسا وقتها بقوله: رونالدو في البارسا للأبد!! وهو لم يحدث وانتقل بعدها إلى إنترميلان في عام1997.

يذكر في هذا الصدد أن رونالدو «40 عاماً» سجل مع البارسا 47 هدفاً في 49 مباراة في مختلف المسابقات، منها 34 هدفاً في 37 مباراة في الدوري الإسباني «الليجا».

وعلى جانب آخر، تطرق رونالدو في المقابلة نفسها مع الشبكة البرازيلية إلى حكاية «تسريحة الشعر» التي ظهر بها خلال بطولة كأس العالم 2002 بكوريا واليابان، فقال: كانت فكرة جيدة لإيقاف الانتقادات التي وجهت إلى شخصي قبل البطولة، حيث كنت قد أصبت بألم شديد في منطقة أعلى الفخذ وكنت أخشى الظهور بمستوى أقل من مستواي.. وكان الجميع يتحدثون عن إصابتي، فلجأت إلى تلك التسريحة الغريبة من أجل إلهاء الجماهير وشغلهم عن الحديث عن الإصابة. وتابع قائلاً: كانت هذه التسريحة هي «الموضة» بين شباب البرازيل في ذلك الوقت واعتبرتها «فألاً حسناً»؛ إذ تألقت في المباراة النهائية للبطولة أمام منتخب ألمانيا وفزنا باللقب وسجلت هدفين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا