• الأربعاء غرة رجب 1438هـ - 29 مارس 2017م
  02:35     3 قتلى في انفجار عبوة ناسفة على متن حافلة في حمص بوسط سوريا        03:02     العاهل السعودي: الإرهاب والتطرف أخطر ما يواجه الأمة العربية         03:05     الملك سلمان يقول إن الشعب السوري يتعرض للقتل ويدعو لحل سياسي برعاية الأمم المتحدة         03:07     اطلاق صواريخ على قنصلية بولندية في اوكرانيا         03:20     الرئيس المصري يؤكد أمام القمة العربية على أهمية التضامن لمواجهة تحديات المنطقة         03:29    الملك عبد الله: لا سلام في الشرق الأوسط دون حل الدولتين     

مسؤولون أشادوا برؤية سموه بشأن حوكمة المجالس واللجان

رؤية محمد بن راشد الثاقبة تحلق بدبي نحو العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 نوفمبر 2015

دبي (وام)

يعزز اعتماد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، بصفته حاكماً لإمارة دبي، المرسوم رقم « 28 » لسنة 2015 بشأن حوكمة المجالس واللجان التابعة لحكومة دبي، عملية صنع القرار في المجالس واللجان التابعة لحكومة الإمارة وتفعيل مشاركة كل قطاعات المجتمع وفئاته المختلفة.

كما يهدف إلى تحقيق أهداف « خطة دبي 2021 «في أن تكون دبي مدينة عالمية رائدة، وتحقيقاً لهدف الاستفادة من أصحاب الخبرة والكفاءة للمشاركة في اتخاذ القرار».

ويؤكد المرسوم أن إنجازات إمارة دبي ترتكز على القيادة الحكيمة التي تمتلك الرؤية الثاقبة لوضع الخطط والاستراتيجيات للنجاح في المستقبل وفق أطر حكومية فاعلة وكفؤة، ومن خلال العمل المشترك بين الجهات المختلفة كمحرك أساسي يحفز قدرة المدينة على تحقيق التميز في المجالات كافة، بما فيها التنمية الاقتصادية والاجتماعية وغيرها من الركائز التي تسهم في نجاح الدول والمدن.

وتعتبر المجالس واللجان في حكومة دبي جزءاً لا يتجزأ من منظومة العمل الحكومي المشترك في الإمارة، حيث تقوم بأدوار مختلفة من ضمنها الدور الإشرافي على قطاعات استراتيجية رئيسة في الإمارة.

وإذا ما تم إدارة هذه المجالس واللجان بالطريقة المثلى، فسيكون بإمكانها تحقيق عوائد استراتيجية ومالية واقتصادية واجتماعية وغيرها من العوائد المهمة، التي تسهم في تعزيز عناصر الحوكمة الرشيدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض