• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

فيرسلاين: خسارة الوصل يجب أن لا تجرنا لخسائر أخرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مارس 2007

أمين الدوبلي:

أجرى اليوم فريق الجزيرة تدريبه الأخير استعدادا للقاء الشارقة غدا فى الجولة الخامسة عشرة من عمر الدوري بمشاركة كل اللاعبين ولا سيما بعد عودة لاعبي المنتخب الأولمبي ،الثلاثة هم علي خصيف، وعبدالله قاسم، وأحمد دادا عقب مشاركتهم مع المنتخب فى مباراة الجولة الثالثة من تمهيدي تصفيات آسيا المؤهلة إلى نهائيات أولمبياد بكين ،2008 ويغيب صالح بشير عن مباراة الغد لحصولة على 3 انذارات وسيحل محله عادل نصيب.

وكان الفريق قد أجرى تدريبه الأساسي أمس على الملعب الرئيسي الذي سيستضيف المباراة على استاد محمد بن زايد ،بعد أن أغلقوا ملف مباراة الوصل بناء على تعليمات صريحة من الهولندي يان فيرسلاين المدير الفني الذي طالبهم قبل تدريب أمس الأول بذلك وأكد لهم أنه من الممكن أن يكون الفريق قد خسر لبعض الأخطاء ، ،ولا يجب أن تجرنا تلك الخسارة إلى خسائر أخرى فى نفس الوقت الذي ليس أمامنا فيه سوى تحقيق الفوز أولا قبل انتظار نتائج الآخرين .

وبرغم أن اللاعبين أبدوا استعدادهم لتقبل كلام المدرب إلا أن علامات الحزن المصحوبة بالجدية خلال التدريب الأساسي لمباراة الشارقة أمس كانت خير دليل على بقاء بعض آثار لقاء الوصل '' الحزين '' الذي وسع الفارق مع الوصل المتصدر إلى 7 نقاط .

و حرص الجهاز الفني على إجراء جرعات تدريبية زائدة لابراهيم دياكيه لتقليل الوزن بعد ظهور اللاعب بمستوى غير مرض فى مباراة الوصل بسبب الوزن الزائد الناتج عن ابتعاده عن الملاعب لمدة تزيد عن 3 أشهر ، و تدرب معه محمد قادر الذي لم يخضع حتى الآن لبرنامج تدريبي يساعد اللاعب لتحقيق الإضافة المطلوبة للفريق في هذا التوقيت الحاسم .

وعن فرص الفريق في المنافسة أكد عايض مبخوت لاعب خط وسط العنكبوت أنه يختلف مع كل المحللين الذين يعتبرون أن فرصة الجزيرة في إحراز لقب الدوري قد انتهت ، لأن الكرة مازالت تدور، والبطولة ستظل فى الملعب حتى الأسابيع الأخيرة ، ويجب أن يتعلموا هؤلاء المحللين من دروس الماضي ويأخذوا منها العبرة

وقال : سوف يتراجع هؤلاء المحللين عن كلامهم بعد ثلاثة أسابيع من الآن وأنا واثق من هذا الكلام ، ليس فقط فيما يخص موقف نادي الجزيرة ولكن ، فيما يخص مواقف فرق أخرى كثيرة لأن المنافسة باق منها رسميا أكثر من ثلثها ، ولا يمكن من خلال المعطيات الحالية أن نحسم الكلام ..ونضع خط النهاية امام أي احتمالات أخرى . واعترف عايض مبخوت بأن الخطأ الذي ارتكب في مباراة العين بالدوري ، وتكرر في مباراة الأهلي بالكأس هو نفسه الذي أرتكب في مباراة الوصل ولكنه أكد أنه لا يمكن الوقوع فيه بعد اليوم خاصة أن الفريق مر بظروف استثنائية فى مباراة الوصل ومع ذلك أدى بشكل جيد فى الشوط الأول وكان هو صاحب السبق في التهديف .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال