• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

تعادل سلبي بين إيران والأردن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مارس 2007

تعادل منتخب الأردن الأولمبي مع مضيفه نظيره الإيراني صفر-صفر في طهران، في حين منيت السعودية بخسارتها الاولى على يد مضيفتها استراليا صفر-2 في اديلاييد في الجولة الثالثة من تصفيات المجموعة الرابعة المؤهلة.

على استاد أزادي، انتزع المنتخب الاردني نقطة ثمينة كان يأمل بأكثر منها بعد مباراة متكافئة في معظم مراحلها رغم التفوق النسبي الإيراني في الاستحواذ على الكرة. وكان منتخب الأردن ندا لصاحب الأرض وأحرجه في أكثر من مناسبة، وكاد يخطف منه فوزا للذكرى لولا تألق الحارس شاشي مكاني الذي أنقذ مرماه من هدف محقق إثر تسديدة من ضربة حرة مباشرة لأحمد عبد الحليم وقف القائم في وجهها وحولها الى ركنية (75). ولم ينجح المهاجم الأردني عدي الصيفي في استثمار كرة مباشرة بعد خروج حارس المرمى الإيراني من مرماه، وأطاح بها بعيدا عن الخشبات الثلاث (88). في المقابل، كان محمد شطناوي حارس المرمى الأردني نجما فوق العادة لتصديه لعدة كرات إيرانية مباشرة. وعانى المنتخبان في الشوط الثاني من الأمطار الغزيرة التي أغرقت الملعب وأثرت على مستوى الأداء والتحكم بالكرة. وهو التعادل الثاني للأردن بعد الاول مع استراليا 1-1 مقابل خسارة امام السعودية صفر-1 .

من جانبه، مني السعودي بخسارته الاولى أمام نظيره الاسترالي الذي حقق فوزه الاول في اول مشاركة بعد انضمام استراليا الى اسرة الاتحاد الآسيوي، وذلك بفضل نيكولاي ستانلي (74) وكريستيان سركيس (90) الهدفين. ورفعت استراليا رصيدها الى 5 نقاط في المركز الثاني بفارق نقطة خلف السعودية، مقابل نقطتين لكل من ايران والاردن. وكان السعودية الاكثر سيطرة على المجريات في الشوط الاول، فيما تفوق المنتخب الاسترالي ميدانيا في الثاني وتمكن من افتتاح التسجيل عبر ستانلي قبل نحو ربع ساعة من النهائي، واضاف سركيس في الوقت بدل الضائع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال