• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

قرقاش يطلع على آليات عمل البرلمان السنغافوري ويعرض التجربة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 مارس 2007

دبي - الاتحاد: قام معالي الدكتور أنور محمد قرقاش وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، يرافقه وفد من الوزارة بزيارة رسمية إلى سنغافورة استغرقت ثلاثة أيام لتفعيل التعاون المشترك والعلاقات الثنائية بين البلدين.

واجتمع د. قرقاش مع عبدالله ترموغي، رئيس البرلمان السنغافوري، حيث اطلع على آليات عمل السلطة التشريعية بسنغافورة، كما قام بزيارة الإدارة المعنية بالانتخابات، حيث استمع إلى شرح حول النظام الانتخابي في سنغافورة وآليات عمله.

وألقى د. قرقاش في اليوم الأول من الزيارة محاضرة في جامعة سنغافورة للإدارة بعنوان ''المشهد السياسي في الشرق الأوسط والمشهد السياسي في الإمارات العربية المتحدة''، وقام د. قرقاش بتسليط الضوء على النمو الاقتصادي الذي شهدته دولة الإمارات في العقد الفائت، واستعرض البرنامج السياسي لتعزيز المشاركة السياسية والعملية الانتخابية التي شهدتها الدولة في ديسمبر ،2006 كما أثنى على الجهود التي تبذلها الحكومة السنغافورية في تفعيل النمو الاقتصادي والاستثمار في الكوادر البشرية. واختتم معالي الوزير قرقاش الزيارة بالاجتماع مع عدد من المسؤولين السنغافوريين، كما اجتمع في قصر الرئاسة بمعالي غوه تشوك تونغ، الوزير الأول ورئيس الوزراء السابق الذي قدم شرحاً وافياً لفلسفة النظام البرلماني في البلاد والمبني على تلبية احتياجات الدولة والتطور التاريخي للبلد، ونوه معالي الوزير غوه تشوك تونغ بالتطور السريع والنمو الكبير اللذين تحققا لدولة الإمارات العربية المتحدة خلال العقد الفائت كدولة عربية ناجحة في المنطقة من خلال الرؤية السديدة لقيادتها الرشيدة، وأشار إلى اهتمام سنغافورة بتطوير علاقتها مع العالم العربي بشكل عام والإمارات العربية المتحدة بشكل خاص.

ضم الوفد الإماراتي المرافق لمعالي الوزير د. قرقاش، سعادة طارق هلال لوتاه، الأمين العام لوزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، والدكتور سعيد الغفلي، الأمين العام المساعد لوزارة شؤون المجلس الوطني الاتحادي، كما حضر الاجتماع سعادة عاصم ميرزا الرحمة، سفير دولة الإمارات في سنغافورة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال