• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«أبوظبي للتعليم التقني» ينظم الملتقى الثاني بمجمع بينونة في «الغربية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 نوفمبر 2015

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية):

نظم مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية الملتقى الوطني الثاني «الإمارات وطن الوفاء والنصر والإنجاز- اليمن نموذجاً» في مجمع بينونة التعليمي التابع للمركز بالمنطقة الغربية بمشاركة آلاف الطلبة المواطنين.حضر الملتقى محمد حمد بن عزان المزروعي، وكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، ومبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، ومحمد خليفة الهاملي رئيس اللجنة العليا المنظمة للملتقى.كما حضره سعيد محمد بن رصاص المنصوري المدير التنفيذي لشؤون المواطنين في ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية والدكتور علي راشد النعيمي، مدير جامعة الإمارات وعتيق خميس المزروعي مدير عام بلدية المنطقة الغربية بالإنابة وبعض كبار المسؤولين ورجال القوات المسلحة.وأكد محمد حمد بن عزان المزروعي أهمية هذا الملتقى الوطني الذي يأتي في إطار حرص القيادة الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله على الارتقاء الدائم بمفهوم الأمن الوطني لدى المواطنين كافة وخاصة الشباب الذي يجب أن يقف على الدور الريادي الذي تقوم به القيادة الرشيدة خليجياً وعربياً ودولياً لحماية مكتسبات الوطن وحاضره ومستقبله.وقال محمد خليفة الهاملي: إن الملتقى يعكس الرؤية الثاقبة للقيادة الرشيدة بضرورة تطوير منظومة العمل الوطني والإستراتيجي المتخصص والمعني برعاية شباب الإمارات رجالا ونساء وحمايتهم من مختلف التيارات التي قد تؤثر في مستقبلهم المشرق والمضمون بفضل الله ثم الجهود المشهودة للقيادة الرشيدة للدولة.ولفت إلى أن نجاح الملتقى الوطني الأول الذي تم تنظيمه مؤخراً في جامعة الإمارات شجع اللجنة العليا المنظمة على مواصلة الجهود لتنظيمه في مجمع بينونة التعليمي بالمنطقة الغربية التابع لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني ليستفيد منه آلاف الطلبة المواطنين الذين ينتمون للمركز ومؤسساته الجامعية والثانوية المتميزة والذين يشكلون الكوادر الوطنية المتخصصة والقادرة على تلبية متطلبات الخطة الإستراتيجية للدولة 2021 ورؤية أبوظبي 2030.

وكان الملتقى بدأ بكلمة لمبارك سعيد الشامسي رفع فيها أسمى آيات التهاني والتبريكات للقيادة الرشيدة بمناسبة عودة الدفعة الأولى من جنود الإمارات البواسل من اليمن الشقيق ضمن قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية وتسليمهم الراية خفاقة لأشقائهم ليواصلوا كتابة التاريخ المشرق خارج حدود الإمارات.

من جانبه قدم الدكتور علي راشد النعيمي محاضرة للطلبة أوضح خلالها النقلة الحضارية المشهودة التي حققتها القيادة الرشيدة في قطاعات المجتمع الإماراتي كافة وفي غضون سنوات قليلة ووفق رؤية مستقبلية ثاقبة.وأشار إلى المشروعات العملاقة التي تنفذها الدولة حالياً، ومنها محطات الطاقة المتجددة التي تقام حالياً في المنطقة الغربية، حيث يشكل المواطن دائماً بؤرة الاهتمام وخاصة الشباب والطلبة.

من جهته أكد الشيخ وسيم يوسف خطيب جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي أن النصر في اليمن قادم بكل تأكيد بفضل الله ثم الجهود الجبارة التي تقوم بها قوات التحالف العربي لإعادة الشرعية والاستقرار إلى اليمن الشقيق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض