• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بورما: المعارضة تتقدم و«الحاكم» يعترف بهزيمته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 نوفمبر 2015

رانجون (أ ف ب)

بدأ الحزب الحاكم في بورما وريث المجلس العسكري السابق، أمس الاعتراف بهزيمته في الانتخابات التشريعية أمام المعارضة أونغ سان سو تشي، فيما تظهر النتائج تدريجيا سقوط هيمنته.

وفي مجلس النواب حيث كان يجري التنافس على 323 مقعدا، أظهرت النتائج الأخيرة المتعلقة بـ88 مقعدا تقدما كاسحا للرابطة الوطنية للديمقراطية بزعامة سو تشي عبر فوزها بـ 78 مقعدا مقابل خمسة للحزب الحاكم.

ورغم أن النتائج لا تزال جزئية فإن حزب أونغ سان سو تشي أعلن عن فوز ساحق بأكثر من 70% من المقاعد في الانتخابات التي جرت الأحد الماضي.

وأقر مسؤول كبير في الحزب الحاكم الذي قام بحملة تمحورت حول الإصلاحات التي يخوضها الجنرال السابق ثين سين منذ أربعة أعوام، بفشل حزبه.

وقال كي وين الكولونيل السابق «لقد فشل حزبنا وفازت المعارضة.. إنه قدر بلادنا» ما يشكل إشارة قوية في بلد غير معتاد على الإقرار بفشل الحزب الحاكم. وأضاف «أونغ سان سو تشي يجب أن تتسلم المسؤولية اعتبارا من الآن ونحن نتقدم اليهم بالتهنئة في مطلق الأحوال».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا