• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إيراداته حطمت الأرقام القياسية بالسينما البريطانية

«سبكتر».. رحلة العميل «007» بحثاً عن «الشبح»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 نوفمبر 2015

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

حطم أحدث سلسلة أفلام «جيمس بوند»، الذي يحمل عنوان «سبكتر»، الأرقام القياسية في أول يوم عرض له بدور السينما البريطانية، حيث حقق الفيلم الذي يلعب فيه الممثل دانيال كريج دور العميل 007 إيرادات بلغت 9.2 مليون دولار في أول يوم عرض له، وبذلك فهو يعتبر من الأفلام التي حققت أكبر إيراد على الإطلاق بتاريخ السينما في بريطانيا.

الفيلم يشهد جرعة كبيرة من المطاردات و«الأكشن» قدمها دانيال كريج في دور العميل السري 007 ضمن الجزء 24 من سلسلة أفلام «جيمس بوند»، الذي حقق أيضاً إيرادات وصلت إلى 1.1 مليار دولار في أول أسبوع من عرضه بدور السينما العالمية، واعتلى صدارة إيرادات السينما بأميركا الشمالية خلال الأيام الأربعة الماضية، محققاً إيرادات بلغت 73 مليون دولار، ليثبت المخرج سام مينديز من خلالها ما صرح به قبل عرض الفيلم، بأن هذا الجزء هو الأضخم إنتاجاً في السلسلة، حيث تجاوزت تكلفة إنتاجه أكثر من 200 مليون دولار، وهو بذلك قد تجاوز كلفة إنتاج الجزء السابق من الفيلم الذي حمل عنوان «سكايفول» الذي أخرجه مينديز نفسه ولعب بطولته دانيال أيضاً.

حبس أنفاس

حبس «بوند» في أول مشاهد الفيلم الذي يعرض حالياً في صالات السينما المحلية أنفاس المشاهد، من خلال مطاردة جاسوسية لأحد القاتلين في المكسيك، وكانت بداية مشوقة ومنتظره من قبل المشاهدين المتابعين لأكبر سلسة من أفلام الجاسوسية المعروفة، إذ طارد «بوند» هذا القاتل على متن طائرة هليكوبتر في مشهد مثير، لتكون بداية حماسية لأحداث الفيلم، التي تدور حول «سبكتر» المنظمة الإرهابية العالمية، وهي منظمة خاصة متخصصة في مكافحة الاستخبارات والإرهاب وتنفيذ عمليات الانتقام والابتزاز، ويسعى بوند في سبيل فضح وكشف هذه المنظمة الإرهابية إلى مقابلة الرجل الغامض الذي يلعب دوره كريستوفر والتز.

فك اللغز ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا