• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

عمر آدم يبهر لجنة التحكيم

«خمسة».. الأفضل في ستوديو الفيلم العــربي 2015

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 نوفمبر 2015

تامر عبدالحميد (أبوظبي) حصد المخرج المصري عمر آدم جائزة أفضل فيلم وأفضل مونتاج عن فيلمه «خمسة» الذي يروي قصة احتمال إصابة شاب بمرض خطير، لكن عليه أن ينتظر 5 ساعات طويلة للحصول على نتائج الفحص، وذلك خلال إعلان «إيمج نيشن» الشركة الرائدة في مجال صناعة المحتوى الإعلامي والترفيهي في منطقة الشرق الأوسط، مساء أمس الأول في فوكس سينما بياس مول في أبوظبي، عن الفائزين بالنسخة الرابعة من مسابقة استوديو الفيلم العربي، المخصصة للأفلام القصيرة. تم توزيع ثلاثة جوائز أخرى للمشاركين الفائزين في المسابقة التي تعمل على إبراز المواهب في صناعة الأفلام القصير، حيث يشترك المتأهلون في برنامج يمتد على مدار ستة أشهر، يتعرفون خلاله على كيفية صناعة الأفلام وتطويرها، حيث حصلت اللبنانية ديان فرح على جائزة أفضل تصوير وأفضل سيناريو عن فيلمها «من بينهم» الذي تدور قصته حول مصور وسيم يعمل في التصوير الفوتوغرافي يجوب المدينة ويلتقط صوراً لأشخاص ويطرح عليهم أسئلة حول حياتهم، لتترابط قصصهم في النهاية مع بعضها البعض بطريقة غريبة، وحصلت السودانية لبنى باجسير على جائزة لجنة التحكيم عن فيلمها «ضايعة». ووفق نتائج المسابقة، تلقى الفائز عُمر آدم مخرج «خمسة» فرصة للانضمام إلى برنامج تدريب خاص من خلال المشاركة في صناعة فيلم إماراتي أو عالمي بالتعاون مع إيمج نيشن، كما حصل الفائزون السابقون في المسابقة على فرصة لعرض أفلامهم في أهم المهرجانات السينمائية حول العالم، وتمكن عدد من المشتركين من العمل مع إيمج نيشن في عدد من أهم الأفلام، ومنها الفيلم الوثائقي «سماني ملالا» الذي حاز على إعجاب النقاد حول العالم، ويعرض حالياً في صالات السينما في دولة الإمارات. وبمناسبة فوزه بالمركز الأول، قال آدم (23 سنة): أوجه شكري في البداية إلى إيمج نيشن وكل القائمين على هذه المسابقة الرائعة التي تظهر المواهب السينمائية الواعدة في مجال الأفلام القصيرة، فكان الفوز في المسابقة شعور لا يصدق، فقد كانت رحلة طويلة ومثمرة وتجربة الرائعة وحافلة بالخبرة. وأضاف: استفدت كثيراً من مشاركتي في برنامج استوديو الفيلم العربي، حيث تطورت مهاراتي بشكل كبير من خلال حصولي على فرصة التعلم تحت إشراف عدد من المدربين الموهوبين والملهمين، حتى استطعت مساعدتهم ووقوف مسؤولي «إيمج نيشن» بتحقيق حلمي في عالم السينما وإظهار «َ«خمسة» إلى النور. وعبر المخرج الإماراتي ماجد الأنصاري، عضو لجنة التحكم، عن إعجابه بالقدرات الإبداعية التي أظهرها المشتركون في المسابقة وقال: بلا شك كان عمر آدم يستحق الفوز لفيلمه المتميز. فيما قال مايكل غارين، الرئيس التنفيذي في «إيمج نيشن»: تعد مسابقة استوديو الفيلم العربي من أهم البرامج التي تساهم في تطوير خبرات صانعي الأفلام الشباب في المنطقة، وكما ظهر جلياً من خلال حفل هذا العام، فإن الجيل القادم واعد ويمتلك الموهبة اللازمة. شارك بعض المخرجين الإماراتيين الشباب في مسابقة استوديو الفيلم العربي 2015، من بينهم المخرج محمد الحمادي الذي أخرج فيلم «المقابلة الأخيرة»، ومريم عُبيد الزعابي التي أخرجت فيلم «ميهوده» .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا