• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

بان كي مون يدعم عباس ويطالب الحكومة بالاعتراف بإسرائيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 مارس 2007

رام الله - ''الاتحاد'' والوكالات: اتهم رئيس الحكومة الاسرائيلية ايهود اولمرت امس، الرئيس الفلسطيني محمود عباس بخرق التزاماته تجاه اسرائيل ''بشكل فاضح'' بينما اكد عباس للامين العام للامم المتحدة بان كي مون التزامه بالتوصل إلى سلام شامل وفق قرارات الشرعية الدولية.

وقال اولمرت خلال افتتاح الاجتماع الاسبوعي للحكومة ''لقد خرق رئيس السلطة الفلسطينية بشكل فاضح سلسلة من الالتزامات تجاه اسرائيل، خصوصا التزامه بعدم تشكيل حكومة وحدة وطنية قبل اطلاق سراح جلعاد شليط'' الجندي الاسرائيلي الذي اسرته في يونيو الماضي مجموعات فلسطينية مسلحة في جنوب قطاع غزة.

واضاف رئيس الحكومة الاسرائيلية في تصريح صحافي ''لقد تعهد بذلك مرارا امامي وامام قادة من العالم''.

وجاء هذا الانتقاد الشديد من اولمرت لعباس، قبيل بدء اللقاءات المتوقعة في رام الله بين الرئيس الفلسطيني من جهة وكل من الامين العام للامم المتحدة بان كي مون، ووزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس.

واضاف اولمرت ''ان برنامج حكومة الوحدة، والشرعية التي اعطيت للمقاومة المسلحة، وخرق الرئيس للالتزامات، كل ذلك لن يجعل الاتصالات سهلة في المستقبل''.

وتابع اولمرت ''مما لا شك فيه انه بات من الضروري حصول تغيير كامل في تصرفات السلطة الفلسطينية لقيام مناخ موات يتيح الدخول في مفاوضات مثمرة''. ... المزيد