• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

اللاعبون يتعاهدون على تحقيق «الحلم الكبير»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

تعاهد لاعبو منتخبنا على تحقيق الحلم الكبير بالتأهل لمونديال 2018، وقال عمر عبدالرحمن نجم منتخبنا: «وجود الجمهور بالمدرجات شيء مهم وإضافة لنا، ونحن بحاجة لدعم ووقفة الجماهير التي لم تتخل عنا يوماً، وسنعمل نحن بدورنا على إسعادها ورسم البسمة على وجوههم».

وذكر عموري، أن لكل مباراة ظروفها الخاصة، مجدداً حرصهم على الفوز، لاسيما وأن الأجواء التفاؤلية تسود أسرة الأبيض بمعسكرهم، مشيراً إلى أن ذلك سيكون له الأثر الكبير داخل المعلب. وأكد أحمد خليل، لاعب المنتخب، أنهم قادرون على تحقيق الانتصار والفوز بنقاط المباريات المقبلة، وقال: «طالما أن هناك (90) دقيقة داخل الملعب، فسنكون عند الموعد وسنعمل بكل جدية من أجل الحصول على نقاط المباريات المقبلة، وناشد خليل الجمهور بالحضور باكراً إلى استاد محمد بن زايد، لدعمهم والشد من أزرهم، خاصة أن الجمهور هو الذي يفجر كل طاقاتنا الإيجابية، ويعطينا دافعاً للاجتهاد أكثر، ومن جانبنا لن نخذل جماهير الكرة الإماراتية وسنعمل على تقديم كل ما في وسعنا لإسعادهم.

وأشار ماجد حسن، لاعب منتخبنا الوطني، إلى أن الجميع من لاعبين وجهاز فني وإداري يشعرون بالمسؤولية الكبيرة تجاه المباريات الأربع القادمة وقال: «سنتعامل مع كل مباراة، وكأنها فاصلة وحاسمة لتأهلنا إلى المونديال، مردفاً بأن المعسكر الحالي بأبوظبي تسوده أجواء حماسية، ساهمت في رفع الروح المعنوية لنا، بجانب الانضباط الشديد والالتزام بتوجيهات المدرب مهدي علي». وقال المدافع محمد فوزي: «ما نحتاجه في هذه المرحلة هو مساندة الجمهور لنا، ووقوفه بجانبنا، بداية من لقاء تيمور الشرقية، وما تبقى من مباريات قادمة، خاصة وأننا سنلعب ثلاث مباريات مهمة على أرضنا وبين جماهيرنا، التي سيكون حضورها ورقة رابحة لنا وترجيح لكفتنا فدعمها هو مفتح العبور والفوز، ومن هنا نناشد الجميع للحضور والتشجيع».

من جهته وصف اللاعب وليد عباس الوصول إلى نهائيات كأس العالم في روسيا، بالحلم والهدف لكل لاعب بصفوف الأبيض، وقال: «هو حلم مشروع لجماهير الإمارات برؤية منتخبها ضمن الكبار، خاصة وأن الأبيض قد غاب كثيراً عن المشهد المونديالي، منذ تأهل جيل الذهب إلى كأس العالم بإيطاليا 1990، والآن حان الوقت لتحقيق هذا الإنجاز الوطني الكبير». ودعا عباس الجميع إلى مؤازرتهم، والوقوف بجانبهم، قائلاً: «ليس هناك شيء مستحيل داخل المستطيل الأخضر فكل الظروف اليوم مهيأة لنا وتساعدنا، والجميع مستشعر لعظم المسؤولية الكبيرة ونحن عازمون على إسعاد الجماهير واستعادة نغمة الانتصارات، مضيفاً الجمهور هو اللاعب رقم 1 في الملعب ونحن بانتظار دعمهم».

من جانبه تمنى اللاعب مهند العنزي رؤية مدرجات استاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة ممتلئة في مباراتنا مع تيمور الشرقية غداً، وقال: «ما أتمناه ليس صعباً أو مستحيل فجماهيرنا عودتنا دوماً أن تقف خلفنا في المواقف الصعبة ونحن شاكرون لوقفتها القوية معنا»، مشيراً إلى أن تركيزهم حالياً ينصب في كسب نقاط مباراتي تيمور الشرقية وماليزيا، ثم التفكير في نقاط مباراتي فلسطين والسعودية في مارس القادم.

وأضاف العنزي: «نعلم حجم المسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقنا، ولكن تضافر وتعاضد الكل في هذه المرحلة من جماهير واتحاد كرة والجهازين الفني والإداري، ودعم مختلف الجهات والمؤسسات للمنتخب، يعطينا دافع قوي للعودة من جديد، ويخفف عنا الضغط».

وقال الحارس خالد عيسي: «الوقت الآن ليس للكلام، بل هو وقت العمل والجد، وأن حديثنا سيكون داخل ملعب المباراة، ومع ذلك نحتاج وقفة الجميع معنا حتى نصل لبر الأمان وتحقيق الفوز في باقي المباريات، مضيفاً الأحوال والأجواء التي نعيشها بالمعسكر طيبة، ومثالية وسيكون لها مفعولها السحري في جعلنا نحقق نتيجة إيجابية في المباراة المقبلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا